• "غرفة التطوير العقاري": "الإسكان" حققت طفرة في توفير وحدات الإسكان الاجتماعي

    10:42 م الخميس 17 أكتوبر 2019
    "غرفة التطوير العقاري": "الإسكان" حققت طفرة في توفير وحدات الإسكان الاجتماعي

    وحدات الإسكان الاجتماعي

    كتب- محمد عبدالناصر:

    قال المهندس طارق شكري، رئيس مجلس إدارة غرفة التطوير العقاري، إن التواصل واللقاءات المتبادلة مع القائمين على التنمية العمرانية في دبي تهدف إلى تبادل المعلومات والخبرات والاستفادة من نقاط القوة فى السوقين لتحقيق مزيد من التنمية .

    وأوضح أن وزارة الإسكان، حققت طفرة غير مسبوقة في تنفيذ مشروع الإسكان الإجتماعي حيث حققت فائض في المعروض.

    وأضاف خلال كلمته الافتتاحية بمؤتمر "القاهرة مصر دبي"، والذى ينظمة المجلس العربي لسيدات الأعمال بالتعاون مع غرفة التطوير العقاري، تحت عنوان "تخطيط وتصميم استراتيجيات المدن العمرانية الذكية"، أن التنمية العمرانية في مصر تتميز بالخبرة الطويلة والقدرة العالية على البناء والتنمية، وهو ما يظهر في التعمير الواضح بالمدن الجديدة وتشيد 14 مدينه تستوعب نحو 4 ملايين نسمة.

    وأشار إلى أن السوق في دبى شهد تطورًا كبيرًا في مجال التكنولوجيا، ورقمنه التعاملات وهو ما يميزه وساهم في وصوله لمكانة مرموقة عالميا.

    وتابع، :"تكلفة إنشاء المشروعات الذكية تعتمد في الأساس على البنيه التحتية، وتكون بتكلفة أعلى ما بين 5 لـ7% إلا أنه على المدي البعيد أفضل استثماريًا استخدام الطاقة وزيادة قيمة المشروع".

    وأضاف أن السوق المصري يسير بخطوات متسارعة نحو تنمية مشروعات المدن ذكية في مراحل التطوير المختلفة بما في ذلك التصميمات والتنفيذ والخدمات وصولا إلى التسويق والذي يعتمد حاليًا على الإنترنت واستخدام الذكاء التكنولوجي بشكل كبير.

    وأوضح أن الفترة الأخيرة شهدت تطورًا في التصميمات مع الاتجاة إلى المساحات الأقل والاستغلال الأمثل لها والوسائل التكنولوجية الذكية.

    وقال "شكرى"، إن المدينة الذكية تهدف إلى تحقق خدمات متكاملة دون تدخل من عناصر بشرية من خلال منظومة متكاملة عبر استخدام إنترنت الأشياء، وتضمن أيضا التعامل مع الخدمات المنزلية والصيانه وتوفير أنظمة آمان بشكل سريع وبتكلفة أقل دون أضرار والتحكم وترشيد استخدامات الطاقة والمياه.

    إعلان

    إعلان