• نائب وزير التعليم يفتتح مدرسة الضبعة النووية بمطروح بتكلفة 60 مليون جنيه

    03:25 م الأحد 30 سبتمبر 2018

    كتبت-ياسمين محمد:

    افتتح الدكتور محمد مجاهد، نائب وزير التربية والتعليم للتعليم الفني، اليوم الأحد، المدرسة الفنية المتقدمة لتكنولوجيا الطاقة النووية بمدينة الضبعة، اليوم الأحد، أول أيام الدراسة في المدرسة بمقرها بمرسى مطروح.

    حضر الافتتاح: الدكتور سمير النيلي، وكيل وزارة التربية والتعليم بمطروح، المهندس علاء عبد الشكور، سكرتير عام مساعد المحافظة، المهندس منصور إسماعيل، مدير عام الأبنية التعليمية، العمدة أحمد طرام، رئيس مجلس أمناء المحافظة، والمهندس أحمد الاسكندراني، رئيس مركز ومدينة الضبعة.

    وانطلقت الدراسة، اليوم الأحد، بمدرسة الضبعة، بمقرها بمطروح، بعد أن كان طلاب الدفعة الأولى للمدرسة لعام 2017/2018، يدرسون بمقر مدرسة تكنولوجيا الصيانة بالقاهرة، لحين اكتمال تجهيزات مدرستهم الأصلية بمطروح.

    وقال الدكتور محمد مجاهد، إن المدرسة هي الأولى من نوعها في الشرق الأوسط، وأنشأت بجانب أرض مفاعل الطاقة النووية السلمية، لخدمة هذا المفاعل، مؤكدًا حرص الوازرة على تقديم الدعم والاهتمام للمدرسة الفنية المتقدمة.

    وأجرى نائب الوزير جولة في أرجاء المدرسة التقى فيها طلاب الصفين الأول والثاني وتفقد الفصول التعليمية والحجرات الدراسية وقاعات التعليم والمعامل الإلكترونية والفنية، إضافةً إلى مرافق المدرسة الأخرى مثل: المختبرات والملعب الرياضي وفندق ‘قامة الطلاب وـعضاء هيئة التدريس وغيرها.

    وأوضح أن الطاقة الاستيعابية للمدرسة تصل إلى ٣٧٥ طالبًا بالصفوف الخمس المقررة للضبعة النووية، والتي جرى بناؤها علي مساحة ثمانية أفدنة وتضم ١٥ فصلًا وعشرة معامل للكهرباء والميكانيكا والإلكترونيات والفيزياء والكيمياء والحاسب الآلي، بتكلفة مالية تقدر بستين مليون جنيه.

    إعلان

    إعلان

    إعلان