بعد وفاة طالب "منارة الشرق".. "التعليم" تُوقف 3 مسؤولين وتضع المدرسة تحت إشرافها

12:25 ص الجمعة 21 ديسمبر 2018
بعد وفاة طالب "منارة الشرق".. "التعليم" تُوقف 3 مسؤولين وتضع المدرسة تحت إشرافها

ارشيفية

كتبت-ياسمين محمد:

أصدر الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم الخميس، قرارا عاجلًا بوقف 3 مسؤولين عن العمل هم: مدير عام إدارة المرج التعليمية، ووكيل الإدارة، ومدير التعليم الخاص، بالإدارة لحين انتهاء التحقيقات في ضوء الأحداث التي شهدتها مدرسة منارة الشرق الخاصة بالمرج، والتي توفى على إثرها الطالب (عبد الرحمن محمد درويش).

وبحسب بيان صادر عن وزارة التعليم، وجه شوقي، رسالة تحذير شديدة اللهجة لجميع مديري المديريات التعليمية على مستوى الجمهورية، أكد فيها أن "أطفال مصر هم ثروتها التي لا تعوض وأن الاستهانة بسلامتهم خيانة عظمى".

وكلف شوقي، جميع المديريات التعليمية بحصر المدارس الخاصة غير المرخصة؛ تمهيدًا لإيجاد حلول جذرية لهذه الظاهرة غير القانونية، حماية لأبنائنا الطلاب.

وأشار البيان إلى أن الدكتور رضا حجازي، رئيس قطاع التعليم العام وجه فور وقوع الحادث لجنة عاجلة من الهيئة العامة للأبنية التعليمية والشئون القانونية والتعليم الخاص والتوجيه المالي والإداري بالوزارة؛ لبحث ملابسات الحادث والتحقيق في الواقعة والوقوف على أسبابها توطئةً لاتخاذ إجراءات إحالته إلى النيابة لإعمال شئونها.

وصرح حجازي بأن اللجنة أثبتت أن صاحب المدرسة قد قام بضم مبني مكون من أربعة أدوار إلى حرم المدرسة دون أخذ أية تراخيص أو موافقات على ذلك، وأن الشئون القانونية تواصل تحقيقاتها في الموضوع.

وأعلن حجازي أن الوزير وافق على غلق المبني الملحق بمدرسة منارة الشرق الخاصة بالمرج، واتخاذ إجراءات وضع المدرسة تحت الإشراف المالي والإداري، للوزارة هذا إلى جانب ما اتخذته النيابة العامة من إجراءات في هذا الشأن حيث قامت بالتحقيق مع صاحب المدرسة.

وشهدت مدرسة منارة الشرق الخاصة، سقوط سقف صناعي على طلاب الصف السادس الابتدائي، صباح اليوم الخميس، أسفر عن وفاة طالب وإصابة 7 آخرين.

إعلان

إعلان

إعلان