وفد البرلمان يلغي زيارته لشركات الإسكندرية بعد مشادة مع مسؤولي "بسكو مصر"

11:48 ص الأحد 16 ديسمبر 2018
وفد البرلمان يلغي زيارته لشركات الإسكندرية بعد مشادة مع مسؤولي "بسكو مصر"

مجلس النواب

كتب- أحمد علي:

انسحب وفد لجنة القوى العاملة بمجلس، من الزيارة الميدانية بمقر شركة بسكو مصر بالقاهرة، وذلك بعد مشادات مع بعض المسئولين بالشركة، اعتراضا على ما وصفوه بسوء المعاملة والحديث مع النواب.

وقرر الوفد البرلماني، إلغاء زيارته إلى مصانع محافظة الإسكندرية التي كانت ستنطلق اليوم.

ونظم وفد برلماني من لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، زيارة ميدانية صباح اليوم الأحد، لشركة بسكو مصر بالقاهرة، لتفقد أوضاع العمال بالشركة بعد ورود شكاوي عن فصل عدد من العمال بشكل تعسفي.

وضم الوفد عدد من أعضاء لجنة القوي العاملة بمجلس النواب منهم النائبتين مايسة عطوة وسولاف درويش، وكيلتي اللجنة، والنائب فايز أبو خضرة، وبرفقتهم بعض ممثلي وزارة القوي العاملة ومكتب العمل بالقاهرة.

وجاءت الزيارة البرلمانية بناء على طلب إحاطة محال للجنة القوى العاملة، بشأن أوضاع عمال شركة بسكو مصر وتعنت إدارة الشركة في عدم صرف مستحقات العاملين، وكذلك التعسف في فصل بعض العاملين.

وفور وصول الوفد البرلماني إلي مقر شركة بسكو مصر بالقاهرة فوجئ بعدم وجود مسئولين في استقباله، وقال رئيس القطاع الفني بالشركة ورئيسة قطاع الموارد البشرية، إن الشركة لم تخطر رسميا بالزيارة وكان يجب إبلاغهم بتواجد النواب، ورفض بعض ممثلي الشركة دخول النواب عنابر التشغيل أو لقاء العمال، ثم حدثت مشادات مع النواب، وتحدث الطرفين بصوت عالى، وقرر النواب الانسحاب وإلغاء الزيارة التي كانت مقررة لزيارة فرع الشركة بالإسكندرية.

واستفسر النواب من ممثلي وزارة القوى العاملة ومكتب العمل، والذين أكدوا للوفد البرلماني أن هناك أكثر من 14 عاملا تعرضوا للفصل التعسفي، وتقدموا بشكاوي لمكتب العمل وتم فحصها، وبعد ذلك تم اللجوء للقضاء، وفقا لقانون العمل.

وقال ممثل مكتب العمل: "نتلقي شكاوي العمال، ويتم فحصها واستدعاء المسئولين والبحث والتفاوض مع الشركة، وإذا لم تحل المشكلة خلال 21 يوما تحال الشكوي للقضاء، والعمال لديهم توجد مشكلة خاصة بعدم الحصول على الأرباح السنوية للشركة،وتم تحرير محضر والقضية منظورة أمام القضاء حاليا، وتوجد 51 قضية ضد الشركة خلال الفترة الأخيرة في عام ونصف".

إعلان

إعلان

إعلان