• مدير مركز السموم الأسبق يفجر مفاجأة: فوسفات المركب الغارق سيظهر على الأسماك

    02:06 م الأحد 26 أبريل 2015
    مدير مركز السموم الأسبق يفجر مفاجأة: فوسفات المركب الغارق سيظهر على الأسماك

    نهر النيل

    كتبت - عبير القاضي:

    قال الدكتور عبد الرحمن النجار، مدير المركز القومي للسموم الأسبق، إن سقوط الفوسفات في مياه نهر النيل لا تسبب السمية وأن الفوسفات مادة غير سامة وكل ما يشاع عن مخاطره لا اساس لها من الصحة ولكن المشكلة الأكبر في أن نهر النيل مصب مخلفات لـ 14 دولة وايضا للمصانع التي تصب مخلفاتها داخل مياه النيل.

    وأضاف النجار خلال حواره في برنامج ''صباحك مصري'' على فضائية ام بي سي مصر 2 اليوم الأحد، أن الفوسفات لا يذوب في مياه النيل الا في درجات حرارة وحموضة وظروف معينة من الصعب توافرها في وقت واحد ولكن المشكلة ستظهر على اسماك النهر التي سوف تتغذى على الفوسفات وسيتم اختزاله في لحمها والذي سوف يجعلنا نتخوف بعض الشيء من اسماك نهر النيل في الفترة القادمة.

    وأشار النجار، إلى أن الفوسفات سوف يترسب في قاع النهر ويكون كميات من كالسيوم الفوسفات وهو ما سينمو عليه طحالب ونباتات تؤدي الى موت كائنات حية هامة في مياه نهر النيل، مؤكدا على ضرورة توافر وسائل حديثة في فلاتر تنقية نهر النيل وهي تلك التي تنقية مياه النهر من الكالسيوم والفوسفور.

    وأكد رئيس مركز السموم الأسبق، أن تسمم مئات الاشخاص في الشرقية كان سبب اختلاط مياه الشرب بالمجاري وهو ما حدث منذ عامين تقريبا في واقعة مشابهة بالشرقية، مؤكدا على أن استخدام فلاتر المياه حاليا هو الوسيلة الأنسب والأفضل من استهلاك المياه المعدنية، مشيرا الى أن هناك جزء في الفلتر يسمى '' mainbrain'' يساعد على تنقية الكالسيوم والفسفور والشوائب العالقة ولكنه مكلف بعض الشيء.

     

    إعلان

    إعلان

    إعلان