سعرها يصل لـ 320 ألف جنيه.. الحكومة تتيح السيارة الكهربائية ضمن مبادرة إحلال السيارات

03:57 م الإثنين 18 يناير 2021
سعرها يصل لـ 320 ألف جنيه.. الحكومة تتيح السيارة الكهربائية ضمن مبادرة إحلال السيارات

هشام توفيق

كتبت - شيماء حفظي:

قال هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام لمصراوي إن السيارة الكهربائية المزمع تصنيعها في شركة النصر للسيارات ستدخل ضمن المبادرة الرئاسية لإحلال وتحويل السيارات.
وأوضح الوزير أن السيارات الكهربائية ستتمتع بمزايا التمويل التي طرحتها المبادرة لتحويل السيارات للطاقة النظيفة والمتجددة.
وقال توفيق، في تصريحات على هامش توقيع اتفاق مع شركة دونج فينج الصينية اليوم الاثنين، إن سعر السيارات الكهربائية المقرر إنتاجها في شركة النصر للسيارات ستتراوح بين 300 و320 ألف جنيه بعد دعم الحكومة.

وقال إن الشركة ستطرح فئتين من السيارات الكهربائية أحدهما ملاكي وأجرة، وسيتم طرح الفئة الثانية من السيارة بسعر أقل نظرا لكونها ببطارية شحن أقل.

وقال الوزير إن توقيع اليوم سبقه مجهود كبير للوزارة آخر 6 أشهر مع الوزارات المختلفة، إذ تم التعاون مع وزارة التنمية المحلية لنشر محطات الشحن الخاصة بالسيارات الكهربائية على المحافظات، كما كان لوزارة الكهرباء دورًا مهمًا في تحديد سعر مقبول للشحن والاتفاق مع الشركات الأخرى على سعر تنافسي يكون قريب من سعر الوقود العادي.

وتعد دونج فينج من أكبر مصنعي السيارات في الصين بحجم إنتاج يصل إلى 3.6 مليون سيارة سنويًا، والمرشحة من قبل الحكومة الصينية.

وأوضح المهندس هانى الخولى العضو المنتدب لشركة النصر لصناعة السيارات، إنه من المقرر إنتاج السيارات بعد عام من الآن والمبادرة ستأخذ نحو 4 سنوات للتنفيذ وهذا يعني أننا سنتمكن من المشاركة.
وتعد مبادرة تحويل وإحلال المركبات للعمل بالغاز الطبيعي إحدى المبادرات القومية الطموحة التي تتكامل مع استراتيجية الدولة لرفع مستوى معيشة المواطنين وتقديم أفضل الخدمات لهم، فضلا عن دعم الصناعة الوطنية في مجال السيارات، وتعظيم الاستفادة من ثروات مصر الطبيعية واكتشافات الغاز التي تمت مؤخراً.

وتدعم المبادرة توجهات الدولة وخططها لاستخدام الغاز كوقود بديل عن السولار والبنزين، بما يحقق عوائد اقتصادية ومادية، إلى جانب الفوائد البيئية المتمثلة في تقليل الانبعاثات الضارة للوقود التقليدي.

وبحسب الخولي فإن تكلفة تأهيل وتطوير مصنع الشركة تبلغ نحو 2 مليار جنيه، مشيرا إلى أنه سيتم تدبير 70% من خلال التمويل المصرفي و20% ذاتيا.

وأوضح الخولي؛ أن الخطة تتمثل في تطوير خطوط الإنتاج خاصة وأن جزءًا كبيرًا منها تكنولوجيا متقادمة منذ 1967 لا يمكن الاعتماد عليها في عملية انتاج السيارات الكهربائية، بينما هناك جزء آخر تم تركيبه في 2006 يعاد صيانته بعد أن قيم الفترة الماضية وتأكدنا من صلاحيته للعمل.

وأضاف أنه يتم حاليا إعادة تأهيل المباني الخاصة بالمصنع، وتشمل الأعمال مبنى مصنع تجميع السيارات وخطوط تصنيع الأجزاء، بالإضافة إلى عمليات إصلاح البنية التحتيتة ومنها شبكات المياه والصرف وخط الإمداد.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 187094

    عدد المصابين

  • 144485

    عدد المتعافين

  • 11038

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 117043688

    عدد المصابين

  • 92587702

    عدد المتعافين

  • 2598596

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي