الرئيس الجديد لـ"بي بي": ملتزمون بالتوسع وضخ المزيد من الاستثمارات بمصر

05:16 م الإثنين 09 ديسمبر 2019

كتب- مصطفى عيد:

أكد برنارد لوني الرئيس التنفيذي المقبل لشركة بريتش بتروليم "بي بي" البريطانية، التزام شركته بالتوسع وتنويع مجالات عملها في مصر، وضخ المزيد من الاستثمارات، مشيرا إلى أن النجاح في تنفيذ مشروعات شمال الإسكندرية وآتول تعطي دفعات لتنمية باقي الاكتشافات مثل رحمات وساتيس بالبحر المتوسط.

وبحسب بيان من وزارة البترول اليوم الاثنين، جاء ذلك خلال لقاء لوني مع طارق الملا وزير البترول، بحضور ويليام لين الرئيس التنفيذي للشركة للعمليات والبحث والاستكشاف بالمناطق عالميا، وهشام مكاوي الرئيس الإقليمي لشمال أفريقيا والشرق الأوسط، وكريم علاء رئيس بي بي مصر.

ومن المنتظر أن يتسلم برنارد لوني مهام منصبه في أول العام المقبل رئيساً تنفيذياً لشركة بي بي، خلفا لبوب دادلي الرئيس الحالي.

وأشاد لوني بدور مصر في تأسيس منتدى غاز شرق المتوسط الذي سيسهم فى دعم التعاون بين دول المنتدى، مؤكدا دعم شركة بي بي لمشروع تطوير وتحديث قطاع البترول، والمساهمة فى تدريب الكوارد الشابة المصرية فى مناطق عمل الشركة حول العالم.

وأشار إلى النجاحات التي حققتها بي بي خلال فترة عملها في مصر التي استمرت أكثر من 55 عاما، مشيدا بالتعاون الإيجابي مع قطاع البترول وفي ظل المناخ الجاذب للاستثمار في مصر الذي يشجع على توافد الشركات العالمية وضخ الاستثمارات لزيادة معدلات الإنتاج من الغاز والبترول، وفقا للبيان.

وقال طارق الملا إن جلسة المباحثات استعرضت موقف أنشطة بريتش بتروليم في مصر، وتنمية مشروعات الغاز الجديدة والبرامج الزمنية للانتهاء من تنفيذها والخطط خلال الفترة المقبلة.

وأضاف أنه تم أيضا بحث فرص الاستثمار المتاحة، ولاسيما وأن برنارد لوني كان يشغل منصب الرئيس التنفيذي للشركة للاستكشاف والإنتاج، وأن هناك العديد من المجالات الجاذبة يمكن من خلالها دعم التعاون الاستراتيجي بين قطاع البترول وشركة بي بي، خاصة في تلك المرحلة التي تشهد تحول مصر لمركز إقليمي للطاقة، والتوسع في تنفيذ العديد من المشروعات البترولية.

كما شملت المباحثات أيضا التعاون في مجال نقل الخبرات لتحسين كفاءة الأداء والمساهمة في تدريب العاملين بالإدارة المتوسطة في إطار برنامج تطوير وتحديث قطاع البترول لتأهيل وتنمية الكوادر الشابة.

إعلان

إعلان