• "النجم الصاعد".. توقعات بارتفاع أسعار الذهب في العام الجديد

    04:13 م الثلاثاء 01 يناير 2019
    "النجم الصاعد".. توقعات بارتفاع أسعار الذهب في العام الجديد

    كتب- دينا خالد ومصطفى عيد:

    توقع تجار وخبراء ارتفاع أسعار الذهب في مصر خلال عام 2019 تأثرا بالصعود المتوقع في الأسعار العالمية للمعدن الثمين في ظل الحالة الضبابية التي تلوح في آفاق الاقتصاد العالمي والحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، وتوقعات تباطؤ وتيرة رفع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة.

    وقال نادي نجيب سكرتير عام شعبة الذهب بغرفة القاهرة التجارية، لمصراوي، إن من المتوقع أن ترتفع أسعار الذهب في مصر خلال العام الجديد بسبب الارتفاع المتوقع في الأسعار العالمية نتيجة المضاربات، خاصة أن كمية الذهب المتاحة للتداول في تناقص مستمر، نتيجة شراء بعض الدول أطنانا من الذهب، من أجل الصناعة والاستثمار.

    واتفق رفيق العباسي رئيس شعبة الذهب في اتحاد الصناعات، مع توقعات نادي نجيب بارتفاع أسعار الذهب في مصر خلال 2019، حيث أشار إلى أن أسعار الذهب المحلية تتأثر بالأسعار العالمية للمعدن الثمين، بالإضافة إلى سعر الجنيه أمام العملات الأجنبية.

    وقال العباسي لمصراوي "إن ما يتحكم في البورصة العالمية هو السياسة والاقتصاد العالمي، أي تصريح من مسؤول عالمي يؤدي إلى حالة من الذعر، هتلاقي كل الناس بتجري على شراء الذهب باعتباره ملاذ أمن، مما يؤدي لارتفاع سعر الذهب".

    ويتفق خبير الاستثمار هاني توفيق، والرئيس التنفيذي السابق لشركة يونيون كابيتال لإدارة صناديق الاستثمار المباشر، مع تجار الذهب، في توقعاتهم بارتفاع أسعار الذهب في العام المقبل.

    وقال توفيق لمصراوي، "من المتوقع أن يبزغ نجم الذهب كملاذ آمن في عام 2019 في ظل حالة عدم اليقين الحالية التي يشهدها الاقتصاد العالمي".

    وأضاف أن التباطؤ المتوقع في وتيرة زيادة العائد على الدولار الأمريكي في العام الجديد سيساهم في زيادة الطلب على الذهب وبالتالي ارتفاع الأسعار.

    وأيدت تقارير نشرتها وكالتا بلومبرج ورويترز في الأيام الأخيرة، التوقعات بارتفاع أسعار الذهب في الأسواق العالمية خلال العام الجديد.

    وبحسب تقرير حديث لوكالة بلومبرج، قال جينج يي بان المحلل في IG Asia Pte "بالنسبة لأسعار الذهب ، اعتقد أن هناك احتمالية للارتفاع في عام 2019"، مشيرا إلى احتمالات تقليل تحريك البنك المركزي الأمريكي للفائدة في عام 2019.

    وفي نفس التقرير، قال بنجامين لو المحلل لدى شركة فيليب فيوتشرز بي تي إي، إن الاتجاه الصعودي سيأخذ الأسعار نحو 1309 دولارات للأوقية في الفترة الحالية، مضيفا أن الطلب على الملاذ الآمن "سيظل نشطًا" في الربع الأول بسبب المخاوف الاقتصادية والجيوسياسية.

    ووفقا لما نقله تقرير لوكالة رويترز، قال ميغيل بيريز-سانتالا، نائب رئيس شركة هيراوس ميتال مانجمنت في نيويورك: "الناس يشعرون بالقلق الشديد ويبدأون في إعادة الأموال إلى الذهب".

    وأضاف "الذهب قد يصل إلى مستوى 1400 دولار في العام المقبل".

    ورفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أسعار الفائدة ربع نقطة مئوية خلال ديسمبر الماضي، لكنه توقع وتيرة أقل لرفع الفائدة في العام المقبل ولمح إلى أن دورة تشديد السياسة النقدية تقترب من نهايتها، بحسب وكالة رويترز.

    ويرى رفيق العباسي، أن مبيعات الذهب في مصر ستنخفض مع حلول العام الجديد، نتيجة انخفاض أعداد المستهلكين بسبب ضعف القدرة الشرائية، وارتفاع الأسعار.

    أداء الذهب في 2018

    رغم التذبذبات التي شهدتها أسعار الذهب في مصر خلال عام 2018 فإنها اختتمت العام قرب المستويات التي كانت عليها في نهاية 2017، حيث سجل سعر الجرام عيار 21 أمس 640 جنيها، والجرام عيار 18 نحو 549 جنيها، والجرام عيار 24 نحو 731 جنيها، ووصل الجنيه الذهب إلى 5120 جنيها.

    وبحسب آخر بيانات المتوفرة بالبنك المركزي، بلغ متوسط سعر الذهب خلال 10 أشهر منذ يناير حتى أكتوبر من عام 2018 نحو 633.6 جنيه للجرام عيار 21.

    وسجل متوسط سعر الجرام عيار 21 أعلى مستوى له خلال أول 10 أشهر من 2018 في أبريل الماضي عند 656.3 جنيه.

    وكان سعر الجرام عيار 21، قد بدأ العام الماضي بموجة ارتفاع لتصل الأسعار إلى مستويات مرتفعة تدور 650 جنيها لجرام العيار 21 خلال أول 5 أشهر من العام الماضي وذلك قبل أن تبدأ في التراجع ليصل متوسط سعر الجرام إلى حوالي 605.9 جنيه، بحسب بيانات البنك المركزي.

    ولكن أسعار الذهب بدأت في استرداد عافيتها في الفترة الأخيرة خاصة خلال ديسمبر الماضي، حيث سجلت في الأيام الماضية أعلى مستوياتها عالميا في 6 أشهر رغم أنها سجلت تراجعا خلال العام ككل لأول مرة منذ 2015، ووصل سعر الأوقية إلى نحو 1282.60 دولار بختام جلسة أمس.

    إعلان

    إعلان

    إعلان