• بالأسماء .. السجن المشدد 7 سنوات لسبعة متهمين وبراءة ثلاثة في الاتجار بالبشر بالتجمع

    04:35 م الأربعاء 22 مايو 2019
    بالأسماء .. السجن المشدد 7 سنوات لسبعة متهمين وبراءة ثلاثة في الاتجار بالبشر بالتجمع

    كتب- صابر المحلاوي:

    قضت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بالتجمع الخامس برئاسة المستشار السيد البدوي حكمها على 10 متهمين بالاتجار بالبشر في القضية رقم 2358 لسنة 2018 جنايات التجمع الأول بالسجن المشدد 7 سنوات وغرامة 100 ألف لسبعة متهمين وبراءة ثلاثة آخرين

    قضت المحكمة بمعاقبة كل من محمد فارس، سمير مصطفى، محمد سمير، مصطفي سعيد، مني مرسي، فطوم يحيي، مايكل صبحي بالسجن المشدد 7 سنوات وغرامة 100 ألف وقضت ببراءة كل من مصطفى محمد، مراد يوسف، نجيب عزيز.

    وكشف قرار الإحالة الصادر من نيابة القاهرة الجديدة برئاسة المستشار أحمد حنفي المحامي العام الأول قيام المتهمين هم «محمد فارس»، سائق، سمير مصطفى، نجار، محمد سمير، سائق، مصطفى سعيد، سايس، منى مرسي، ربة منزل، فطوم يحيي، ربة منزل، مصطفى محمد، طبيب بشري، مراد يوسف، مدير أغذية ومشروبات، مايكل صبحي، هارب، نجيب عزيز ، هارب بتأسيس وإدارة جماعة للعمل بصفة مستمرة تهدف إلى ارتكاب جرائم الاتجار بالبشر.

    وبينت التحقيقات قيام المتهمين باستغلال حالة الضعف والهوان والحاجة للمجني عليهم "آيه محمد، سامية إبراهيم، عزيزه حمدي، أماني سمير"، قيام المتهمة السادسة بتوفير فرصة زواج لهم والعيش في حياة سعيدة رغدة مستقرة، وقامت بتسليمهم للمتهم الأول زعيم التشكيل الاجرامي والذي استغل صغر سنهم وأوهمهم بالحياة الكريمة وقام بالزواج منهم بواسطة المتهم الثاني المأذون الشرعي فنال من شرفهم تارة وتارة أخرى التهديد والوعيد بإيذائهم وإيذاء ذويهم بواسطة المتهم الرابع الذي يقوم بحراسة الفتيات ومنعهن من الهرب في حال رفضهن الرذيلة.

    وأضاف قيام المتهم الأول بتصوير مقاطع فيديو لهن لاستمرار مواصلة أعمال الدعارة، وكان يعقد صفقاته بمقهى المتهم الثامن ودور المتهم السابع إسقاط الأجنة التي في أرحامهم وباقي المتهمين في المعاونة والمساعدة قاصدين جميعا من تلك الأفعال الاستغلال في أعمال الدعارة لجمع المال الحرام ولسائر أشكال الاستغلال الجنسي بعرضهم علي الرجال من راغبي ممارسة الرذيلة والفجور بغير تمييز بمقابل الحصول علي منفعة مادية من جراء ذلك.

    واستمعت النيابة العامة إلى أقوال المجني عليها سامية إبراهيم، باستغلال المتهمة السادسة لظروفها المادية وإغرائها بمساعدتها وعرفتها بالمتهم الأول الذي تزوجها دون علم أهلها بعد وعده لها بحياة رغيدة في حضور المتهم الثاني الذي قام بدور المأذون الشرعي.

    وأضافت عندما فشل في فض غشاء بكارتها توجهها إلى المتهم السابع بمستشفى المروة لإجراء جراحة فض غشاء بكارتها إلا أنها فوجئت بالمتهم الأول يحضر لها رجلا لمعاشرتها إلا أنها رفضت وحررت المحضر رقم 32226 لسنة 2017 جنح مدينة نصر أول إلا أنه قام بتهديدها مستغلا حالتها الاجتماعية والنفسية على إثر ذلك رضخت وقام بإحضار العديد من الرجال وإجبارها على معاشرتهم معاشرة الأزواج بدون تمييز وأنه تكرر ذلك الأمر حتى ألقي القبض عليها.

    تحريات المباحث الجنائية، كشفت قيام المتهم الأول بمعاونة ومساعدة باقي المتهمين بالنشاط الواسع في مجال الدعارة وإجباره للنسوة الساقطات والعاهرات لإشباع رغبات الرجال الجنسية بمنطقة الرحاب ومدينة نصر مقابل أجر مادي، وأضافت التحريات أن دور المتهم السابع في ذلك التنظيم هو إجراء العمليات الجراحية للفتيات سواء فض غشاء بكارتهن أو اجهاضهن في حالة حملهن سفاحا وأن المتهم العاشر هو سائق المتهم الأول، والمتهم التاسع هو الذراع الأيمن لقائد التشكيل المتهم الأول وهو المسئول عن استلام الأموال المتحصلة عن تلك الممارسات الآثمة وتسليمها له، وأن المتهم الثاني والثالث والخامسة والسادسة يقوموا باستقطاب الفتيات الصغيرات والنسوة الراضخات تحت الظروف الاجتماعية والنفسية والعمل في مجال الدعارة وإيهام الفتيات الصغيرات بقيامهم بعقد قرانهن على قائد التشكيل والمتهم الثاني مأذونا شرعيا.

    ونفاذا لإذن النيابة العامة تمكن من ضبط المتهمين الثالث والخامس بمسكنهما بالرحاب وبمواجهتهما بما أسفرت عنه التحريات أقرا بارتكاب تلك الواقعة وأرشداه عن مكان المتهمين الباقين.

    إعلان

    إعلان

    إعلان