المدعي بالحق المدني بـ"اقتحام الحدود الشرقية": الإخوان تعاونوا مع كتائب القسام على قتل المجندين الأبرياء

04:04 م الثلاثاء 16 أبريل 2019
المدعي بالحق المدني بـ"اقتحام الحدود الشرقية": الإخوان تعاونوا مع كتائب القسام على قتل المجندين الأبرياء

محكمة جنايات القاهرة

كتب ـ صابر المحلاوي:

تستمع محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة في مجمع محاكم طرة، برئاسة المستشار محمد شيرين فهمى، لمرافعة المدعي بالحق المدني عن المجني عليه المجند احمد سعيد، في جلسة إعادة محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسى و28 آخرين بالقضية المعروفة إعلاميًا بـ"اقتحام الحدود الشرقية".

وقال المدعي بالحق المدني إن المتهمين من قيادات وأعضاء الإخوان أضروا بمصر وتعاونوا مع مصالح أجنبية في مقدمتها كتائب القسام، وسهلوا في سبيل ذلك عمليات اقتحام السجون والأقسام، بجانب ضلوعهم في قتل المجندين الأبرياء.

وأردف المدعي بالحق المدني مرافعته مطالبا بتحقيق القصاص من المتهمين، قائلا إنهم ينتمون لجماعة أفكارها هدامة تدعو إلى قلب النظام وتعطيل الدستور ومؤسسات الدولة وإشاعة الفوضى في البلاد.

وتأتي إعادة محاكمة المتهمين بعدما ألغت محكمة النقض في نوفمبر الماضي الأحكام الصادرة من محكمة الجنايات برئاسة المستشار شعبان الشامي بـ" إعدام كل من الرئيس الأسبق محمد مرسي ومحمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان ونائبه رشاد البيومي ومحيي حامد عضو مكتب الإرشاد ومحمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب المنحل والقيادي الإخواني عصام العريان ومعاقبة 20 متهمًا آخرين بالسجن المؤبد" وقررت إعادة محاكمتهم.

إعلان

إعلان

إعلان