Masrawy logo white

شراكة بين تطوير مصر والتجاري الدولي وكوليرز انترناشيونال لاستقطاب مستثمرين في مجال التعليم

02:05 م الإثنين 12 أبريل 2021

كتبت- منال المصري:

أعلنت شركة تطوير مصر، توقيع شراكة استراتيجية مع البنك التجاري الدولي-مصر CIB وشركة كوليرز إنترناشيونال، لإعداد دراسة جدوى للمنطقة التعليمية والترويج لها لدى المستثمرين وصناديق الاستثمارية العاملين في مجال التعليم وريادة الأعمال.

وبحسب بيان من الشركة اليوم الاثنين فإنها وقعت 3 عقود بقيمة استثمارية 3.2 مليار جنيه لتدشين فرع لجامعة نيو جيرسي للتكنولوجيا الأمريكية (NJIT)وإقامة مدرستين لكينجز كوليدج ومدرسة لنارمر أمريكان كوليدج بالمنطقة التعليمية المزمع إنشاءها بمشروع " بلومفيلدز" بمدينة مستقبل سيتي بالقاهرة الجديدة.

وقال عمرو الجنايني، الرئيس التنفيذي للقطاع المؤسسي بالبنك التجاري الدولي، في البيان إن بروتوكول التعاون يهدف لصياغة الهيكل المالي الأمثل لتمويل المشروع، وزيادة عوائد المساهمين في المشروع، وتحديد المستثمرين المحتملين، إضافة إلى تعيين مستشارين خارجيين مستقلين.

وأضاف الجنايني أن هذا المشروع يتماشى مع خطة الدولة الطموحة في مجال تطوير التعليم في مصر والاستفادة من الخبرات الدولية والمحلية في هذا المجال والذي من شأنه أيضاً تنمية وتطوير المدن الجديدة، حيث دائماً يسعى أن يكون البنك التجاري الدولي مصر داعماً للشركات الرائدة في مجال التنمية العقارية والقطاع التعليمي وذلك عن طريق تقديم خدمات الاستشارات المالية ومنح التمويل اللازم لتلك الشركات وتقديم كافة الخدمات المصرفية المتاحة لخدمة هذه الأنشطة.

وقال كريم هلال، المدير الإقليمي لشركة كوليرز في مصر، إن كوليرز تتطلع إلى توفير حلول شاملة لشركة تطوير مصر سواء عن طريق التعاون مع البنك التجاري الدولي CIB لجذب استثمارات بقيمة 3.2 مليار جنيه؛ لتطوير المنطقة التعليمية بمشروع بلومفيلدز أو مساندة شركة تطوير مصر في اختيار أفضل المستثمرين.

وقال الدكتور أحمد شلبي، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة تطوير مصر، إن الهدف من إنشاء منطقة تعليمية بمشروع بلومفيلدز ليس لخدمة سكان المشروع فقط، ولكن إنشاء منارة تعليمية تضم فروع لكبرى الجامعات والمدارس العالمية لتطوير التعليم في مصر والشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وقالت نيكول شامبين القائم بأعمال السفير الأمريكي بالقاهرة إن هذه المبادرة التعليمية ستمنح الطلاب المصريين فرصة الحصول على التعليم الأمريكي، وستمكنهم من المنافسة على الوظائف التي تتطلب مهارات عالية ومساعدة مصر على تطوير اقتصادها القائم على المعرفة.

وأضافت أن هذه المبادرة تعتمد على أربعة عقود من استثمار حكومة الولايات المتحدة في تعزيز التعليم في مصر، بما في ذلك بناء أكثر من 2000 مدرسة وتدريب أكثر من 100 ألف معلم، وتوفير أكثر من 350 مليون دولار في هيئة منح الدراسية وتبادلات أكاديمية ، ودعم الروابط الجامعية.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
498

إصابات اليوم

37

وفيات اليوم

799

متعافون اليوم

278295

إجمالي الإصابات

15935

إجمالي الوفيات

206852

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي