• "قتلت زوجها طمعًا في ماله".. إعدام ربة منزل وعاطل قتلا مدير مستشفى بني سويف

    01:07 م الإثنين 10 يوليو 2017
    "قتلت زوجها طمعًا في ماله".. إعدام ربة منزل وعاطل قتلا مدير مستشفى بني سويف

    بني سويف ــ أحمد كامل:

    قضت محكمة جنايات بنى سويف، برئاسة المستشار عماد نجدي، وعضوية المستشارين محمد أحمد الدسوقي، وأحمد الفرارجي، وأمانة سر محمد عبد البصير، اليوم الإثنين، بالإعدام شنقًا لربة منزل وعاطل، لقتلهما زوجها مدير مستشفى بني سويف العام الأسبق، مع سبق الإصرار والترصد.

    وكشفت تحقيقات النيابة اشتراك "أ.ع.ع" ٢٤ سنة، و"ح.س.ح"، ٢٦ سنة، عاطل، بقتل أسعد فؤاد هنداوي، مدير مستشفى بنى سويف العام الأسبق، عمدًا، مع سبق الإصرار والترصد.

    وتبين من التحقيقات، اعتراف المتهم الثاني بقتل المجني عليه، واشتراك زوجة المجني عليه في الجريمة، بعدما طلبت من المتهم التخلص من زوجها للحصول على أمواله، بسبب فارق السنة بينهما، والذي وصل لأكثر من 50 سنة، مقابل منحه ٥ آلاف جنيه لتنفيذ الجريمة.

    كما اعترف المتهم بإقدام الزوجة على وضع مخدر لزوجها في الشاي، وبعدها دخل إلى الشقة ومنها إلى غرفة المجني عليه، ووضع يده على فم الضحية، حتى فارقت الحياة، فيما أمسكت المتهمة بيديه، وطلبت منه الاحتفاظ بكيس كان يحتوى على الحبوب المنومة، وأعطته ٣ آلاف جنيه، وطلبت منه الانصراف، وبعدها أدعت المتهمة وفاة زوجها بشكل طبيعي.

    وكان اللواء خلف حسين، مدير المباحث الجنائية، قد تلقى بلاغًا من هشام أسعد فؤاد، بأنه اتصل هاتفيا بوالده، وذهب إلى منزله، فلم يُجِب، فكسر هو وشقيقه هاني الباب وخلا إلى الشقة، فوجدا والدهما متوفى، واتهم زوجة أبيه بقتله، بعد علمها بعزم الضحية تطليقها.

    إعلان

    إعلان

    إعلان