"سواء مادية أو معنوية".. مجدي عاشور: رد الحقوق لأصحابها شرط لقبول التوبة

04:48 م الأحد 25 أكتوبر 2020
"سواء مادية أو معنوية".. مجدي عاشور: رد الحقوق لأصحابها شرط لقبول التوبة

الدكتور مجدي عاشور

كتبت – آمال سامي:

"هل تصح التوبة دون رد الحقوق المالية إلى أصحابها؟" هكذا سئل الدكتور مجدي عاشور، مستشار فضيلة المفتي، حول صحة التوبة من عدمها إذا تاب المرء لكنه لم يرد الحقوق إلى أصحابها، وعبر فيديو نشر على قناته الرسمية على يوتيوب، أكد عاشور على حتمية رد الحقوق إلى أصحابها كشرط من شروط صحة التوبة.

"التوبة مقام عظيم وقد فتح الله التوبة لكل مذنب حتى يرجع إليه وهي من منن الله العظمى على الإنسان وعلى المسلم، لأن التوبة تجب ما قبلها" يقول عاشور موضحًا أن للتوبة شروطا، فإذا ما أذنب العبد بينه وبين ربه ذنبًا فلابد في توبته أن تتحقق ثلاثة شروط، أولها أن يقلع عن هذا الذنب، والثاني أن يندم ويحزن على ما فعل، والثالث هو أن يعزم ألا يعود لهذا الذنب مرة ثانية، أما إذا كان الذنب مع الآخرين، فيوضح عاشور أن الأمر يختلف، فيلزمه مع الشروط الثلاثة السابقة أن يرد الحقوق إلى أصحابها سواء كانت مادية أو معنوية، وضرب مثالًا على الحقوق المعنوية بأن يكون العبد قد ذكر إنسانًا بسوء فعليه أن يستغفر ويتوب، ويذكر هذا الإنسان بالأشياء الجميلة كما ذكره بالأشياء السيئة "فلابد أن نرد الحقوق لأصحابها لأن الله سبحانه وتعالى يقول: يا أيها الذين آمنوا لا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل".

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 117156

    عدد المصابين

  • 103082

    عدد المتعافين

  • 6713

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 65436218

    عدد المصابين

  • 45308476

    عدد المتعافين

  • 1509823

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي