بالفيديو| جمعة: لا أثر لغضب الرجل من زوجته على صلاتها وصيامها

01:23 م السبت 22 يونيو 2019
بالفيديو| جمعة: لا أثر لغضب الرجل من زوجته على صلاتها وصيامها

الدكتور علي جمعة

كتب- محمد قادوس:

تلقى الدكتور علي جمعة، مفتي الجمهورية السابق، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر، سؤالاً:

ما حكم صلاة المرأة وزوجها غضبان عليها؟

قال مفتي الجمهورية السابق إن صلاة الزوجة وصيامها صحيحان في حالة غضب زوجها عليها، مشيرا الى أن غضب الزوج مسألة أخرى.

وأوضح جمعة، في فتوى مسجلة له على موقع دار الإفتاء المصرية: لو غضب الزوج من زوجته فيما لا يرضي الله- عز وجل- وكثير من الأزواج يطلبون من زوجاتهم فعل المنكرات، ويغضب عليها، فهذا غضب غير معتبر عند الله، ولا نلتفت إليه.

وأضاف المفتي السابق: قد يكون غضب الزوج لأمر شرعي، وهذا من حقه، وفي هذه الحالة يجب على الزوجة أن تتخلص من هذا وترضي زوجها.

واستشهد جمعة في ذلك بأن النبي ـ صلي الله عليه وسلم ـ أوصى بالزوج خيرا لقوله صلى الله عليه وسلم: "لو كان هناك سجود لغير الله لأمرت الزوجة أن تسجد لزوجها" وهذا يدل على عظم منزلة الزوج عند الله.

ونصح جمعة الزوجة بأن تواظب على الصلاة والصيام لعل الله أن يهديكِ إلى زوجك.

إعلان

إعلان

إعلان