هل يجوز تغيير نية صيام التطوع إلى "كفارة يمين" قبل صلاة الظهر؟.. أمين الفتوى يجيب

07:46 م الأحد 20 أكتوبر 2019
هل يجوز تغيير نية صيام التطوع إلى "كفارة يمين" قبل صلاة الظهر؟.. أمين الفتوى يجيب

محمد عبد السميع

كتبت- آمال سامي:

ورد سؤال إلى دار الإفتاء المصرية تقول فيه سيدة: إذا صمت تطوعًا وتذكرت قبل صلاة الظهر أن علي صيام كفارة يمين فغيرت نيتي لصيام الكفارة فهل هذا جائز؟ وهل يجوز الفصل بين أيام صيام الكفارة أم يجب التتابع؟

أجاب الدكتور محمد عبد السميع، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، قائلًا إن صيام أيام الكفارة مثلها مثل صيام الفريضة يجب أن تكون النية لصيامها من الليل أو قبل الفجر، وأما ما يمكن أن ننويه من قبل الظهر أو من بعده هو صيام التطوع مثلما كان يفعل النبي صلى الله عليه وسلم.

ويوضح عبد السميع، عبر البث المباشر للصفحة الرسمية للدار على فيسبوك، أن نيىة النفل يمكن أن ننويها من الصباح حتى صلاة الظهر وقد أجاز بعض الفقهاء أن تنوى بعد صلاة الظهر أيضًا، أما كفارة يمين فهي تشبه الفرض، يجب أن ننوي لها من الليل أو قبل الفجر وهو الأصل في نية الصيام. وعن فصل صيام كفارة اليمين أو تتابعه يقول عبد السميع أنه يجوز فصل أيام صيام كفارة اليمين ولا يشترط فيه التتابع.

إعلان

إعلان