• دعاءٌ في جوف الليل: "يا كريم يا وهّاب.. لا تحجب دعوتي ولا ترد مسألتي"

    02:06 ص الثلاثاء 11 ديسمبر 2018
     دعاءٌ في جوف الليل: "يا كريم يا وهّاب.. لا تحجب دعوتي ولا ترد مسألتي"

    أرشيفية

    (مصراوي):

    عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (يَنْزِلُ ربُّنا تباركَ وتعالى كلَّ ليلةٍ إلى السماءِ الدنيا ، حينَ يَبْقَى ثُلُثُ الليلِ الآخرِ، يقولُ: من يَدعوني فأَستجيبُ لهُ، من يَسْأَلُنِي فأُعْطِيهِ، من يَستغفرني فأَغْفِرُ لهُ) [صحيح البخاري].

    وعن جابر رضي الله عنه قال: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول: (إنَّ في الليلِ لَساعةٌ، لا يوافقُها رجلٌ مسلمٌ يسأل اللهَ خيرًا من أمرِ الدنيا والآخرةِ، إلا أعطاه إياه، وذلك كلَّ ليلةٍ). [صحيح مسلم].

    ومن روائع الدعاء في جوف الليل:

    اللهم كن لنا وليا ونصيراً، وكن لنا معينا ومجيرا، إنك كنت بنا بصيرا، ربي عبدك قد ضاقت به الأسباب، وأغلقت دونه الأبواب، وبعُد عن جادة الصواب، وزاد به الهم والغم والاكتئاب، وانقضى عمره ولم يفتح له إلى فسيح مناهل الصفو والقربات باب، وأنت المرجوّ سبحانك لكشف هذا المصاب .. يا من إذا دعي أجاب .. يا سريع الحساب .. يا ربّ الأرباب .. يا عظيم الجناب .. يا كريم يا وهّاب .. رب لا تحجب دعوتي .. ولا ترد مسألتي .. ولا تدعني بحسرتي .. ولا تكلني إلى حولي وقوّتي .. وارحم عجزي .. فقد ضاق صدري .. وتاه فكري .. وتحيّرت في أمري .. وأنت العالم سبحانك بسري وجهري .. المالك لنفعي وضري.. القادر على تفريج كربي .. وتيسير عسري.

    اللهم أحينا في الدنيا مؤمنين طائعين .. وتوفنا مسلمين تائبين ... اللهم ارحم تضرعنا بين يديك .. وقوّمنا إذا اعوججنا .. وادعمنا اذا استقمنا .. وكن لنا ولا تكن علينا.

    اللهم نسألك يا غفور يا رحمن يا رحيم .. أن تفتح لأدعيتنا أبواب الاجابة .. يا من إذا سأله المضطر أجاب .. يا من يقول للشيء كن فيكون ... اللهم لا تردنا خائبين .. وآتنا أفضل ما يؤتى عبادك الصالحين .. اللهم ولا تصرفنا عن بحر جودك خاسرين .. لا ضالين ولا مضلين .. واغفر لنا إلى يوم الدين .. برحمتك يا أرحم الرحمين.

    اللهم اجعلنا ممن يورثون الجنان ويبشرون بروح وريحان وربّ غير غضبان .. اللهم آمين اللهم آمين اللهم آمين .. اللهم يا عزيز يا جبار اجعل قلوبنا تخشع من تقواك، واجعل عيوننا تدمع من خشياك، واجعلنا يا رب من أهل التقوى وأهل المغفرة.. وصلّ اللهم على سيدنا ومولانا محمد خاتم الأنبياء والمرسلين وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً.​

    إعلان

    إعلان

    إعلان