• تعرف على ما فعله النبي في أيام التشريق بحجة الوداع.. الأزهر للفتوى يوضح

    12:07 م الأحد 11 أغسطس 2019
    تعرف على ما فعله النبي في أيام التشريق بحجة الوداع.. الأزهر للفتوى يوضح

    الحج

    (مصراوي):

    قال مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية إنه قبل أن تطلع شمس يوم العيد اندفع النبي -صلى الله عليه وسلم- في سكينة إلى منى لرمي الجمرات وللنحر، وعدد الجمرات سبعين حصاة، فرمى صلى الله عليه وسلم وكبِّر عند كل رمية.

    وأضافت لجنة الفتاوى الإلكترونية بالمركز أنه رمى -صلى الله عليه وسلم- سبع جمرات يوم النحر وتسمى (جمرة العقبة)، ووقتها: بعد طلوع شمس يوم النحر، ثم نحر -صلى الله عليه وسلم-، وقال: «نَحَرْتُ هَاهُنَا، وَمِنًى كُلُّهَا مَنْحَرٌ، فَانْحَرُوا فِي رِحَالِكُمْ.. » أخرجه مُسلم.

    - وفي اليوم الأول من أيام التشريق رمى النبي إحدى وعشرين جمرة، (سبع جمرات للعقبة الكبرى، وسبع للعقبة الوسطى، وسبع للعقبة الصغرى).

    - وفي اليوم الثاني من أيام التشريق رمى النبي -صلى الله عليه وسلم- إحدى وعشرين جمرة، (سبع جمرات للعقبة الكبرى، وسبع للعقبة الوسطى، وسبع للعقبة الصغرى).

    - وفي اليوم الثالث من أيام التشريق رمى النبي (21) إحدى وعشرين جمرة، (سبع جمرات للعقبة الكبرى، وسبع للعقبة الوسطى، وسبع للعقبة الصغرى)، وكان رميه صلى الله عليه وسلم من أيام التشريق بعد زوال الشمس.

    وتابعت لجنة الفتاوى الإلكترونية، عبر الصفحة الرسمية للمركز على فيسبوك: ثم جلس صلى الله عليه وسلم بمنى يوم النحر للناس، فما سُئل عن شيء يومئذٍ قُدِّمَ قبلَ شيءٍ إلا رفع الحرج، فعن عَبْدِ اللهِ بْنِ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ، قَالَ: وَقَفَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي حَجَّةِ الْوَدَاعِ، بِمِنًى، لِلنَّاسِ يَسْأَلُونَهُ، فَجَاءَ رَجُلٌ فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللهِ، لَمْ أَشْعُرْ، فَحَلَقْتُ قَبْلَ أَنْ أَنْحَرَ، فَقَالَ: «اذْبَحْ وَلَا حَرَجَ» ثُمَّ جَاءَهُ رَجُلٌ آخَرُ، فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللهِ، لَمْ أَشْعُرْ فَنَحَرْتُ قَبْلَ أَنْ أَرْمِيَ، فَقَالَ: «ارْمِ وَلَا حَرَجَ» قَالَ: فَمَا سُئِلَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ شَيْءٍ قُدِّمَ وَلَا أُخِّرَ، إِلَّا قَالَ: «افْعَلْ وَلَا حَرَجَ». أخرجه مُسلم.

    إعلان

    إعلان

    إعلان