• 10 أسئلة وفتاوى عن فريضة الحج وكيفية تأدية المناسك.. (الحلقة الثانية)

    03:40 م الثلاثاء 14 أغسطس 2018
    10 أسئلة وفتاوى عن فريضة الحج وكيفية تأدية المناسك.. (الحلقة الثانية)

    10 أسئلة وفتاوى عن فريضة الحج وكيفية تأدية المناسك

    كتب - أحمد الجندي:
    يأتى موسم الحج كل عام حاملاً معه العديد من الأسئلة والاستفسارات لمن نوى الحج ولمن لم يكتب له أداؤها هذا العام، كما يحرص الجميع على توجيه هذه الأسئلة إلى الجهات المختصة بذلك للرد عليها بشكل موثوق به، وإليكم بعض هذه الأسئلة التى تشغل أذهان الكثير منا، وقد أجابت عنها جهات الفتوى الرسمية، وفي السطور التالية يستعرض مصراوي أبرز الأسئلة عن كيفية تأدية مناسك الحج، وإجابتها.

    1 - هل يشترط في السعي أن يكون بعد طواف؟

    ورد سؤال إلى الصفحة الرسمية لمجمع البحوث الإسلامية بـ "فيسبوك" يقول: "هل يشترط في السعي أن يكون بعد طواف؟" وبعد العرض على مختصي الصفحة جاءت الإجابة على النحو التالي:

    يشترط في السعي أن يكون بعد طواف على القول المختار من أقوال أهل العلم كما هو مذهب الجمهور من الحنفية، والمالكية، والشافعية، والحنابلة

    لحديث ابن عمر رضي الله عنهما «أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان إذا طاف في الحج أو العمرة أول ما يقدم، سعى ثلاثة أطواف، ومشى أربعة، ثم سجد سجدتين، ثم يطوف بين الصفا والمروة» ، والمراد بالطواف بين الصفا والمروة: السعي بينهما.

    فدلّ الحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقدِّم الطواف على السعي بدلالة كلمة "ثم " وقد قال: "لتأخذوا مناسككم"، وفعلُهُ في المناسك يفيد الوجوب. هذا هو الأصل.2018_8_9_18_40_52_123

    2 - عمل جيب في رداء الإحرام؟

    شرح الشيخ عويضة عثمان، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، معنى قول "لا يجوز لبس المخيط في الإحرام"، منوها أن هذا الأمر يحدث لبسا عند الكثير من الناس فى الحج.

    وقال عثمان، فى لقائه على فضائية "الناس"، إن الرداء أو الإزار المخيط يقصد به الإتيان بقطعة القماش المخصصة للإحرام وتفصيلها على قدر أعضاء جسد الإنسان كبنطلون أو قميص مثلا ومن ثم ارتداؤه فى الحج أو العمرة، فهذا هو المنهي عنه والمقصود بلفظ المخيط.

    وأشار أمين الفتوى إلى أن الإزار إذا ما تم تعديله كأن خاطه المتخصص من حرف حتى لا يتناثر بسبب الحركة أو صنع له جيبا يضع فيه الحاج بعض أمتعته كجواز السفر أو بعض من المال، فهذا لا يعد مخيطا ولا حرج فى ارتدائه.

    2018_7_28_14_34_12_603

    3 - هل يجوز حج المرأة عن الرجل؟

    قالت دار الإفتاء المصرية، إنه يجوز للمرأة أن تحج عن الرجل، بشرط أن تكون حجَّت عن نفسها قبل ذلك.

    وأضافت دار الإفتاء في فتوى لها نشرتها على موقعها الإلكتروني، اليوم الأحد، أنه إذا كان الرجل المحجوج عنه حيًّا يشترط أن يكون مريضًا مرضًا مزمنًا يمنعه من الذهاب إلى الحج، ولا يرجى برؤه من هذا المرض.

    ولفتت إلى أن جمهور الفقهاء من الحنفية والشافعية والحنابلة، وهو المفتى به، ذهبوا إلى مشروعية الحجِّ عن الغير وقابليته للنيابة، ولم يفرقوا في ذلك بين كون النائب رجلًا أو امرأة، بل جاء الحديث نصًّا في مشروعية حج المرأة عن الرجل، واستفاد الفقهاء منه مشروعية النيابة في الحجِّ عن الغير؛ فعَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا قَالَ: كَانَ الفَضْلُ رَدِيفَ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ، فَجَاءَتِ امْرَأَةٌ مِنْ خَثْعَمَ، فَجَعَلَ الفَضْلُ يَنْظُرُ إِلَيْهَا وَتَنْظُرُ إِلَيْهِ، وَجَعَلَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآله وَسَلَّمَ يَصْرِفُ وَجْهَ الفَضْلِ إِلَى الشِّقِّ الآخَرِ، فَقَالَتْ: يَا رَسُولَ اللهِ، إِنَّ فَرِيضَةَ اللهِ عَلَى عِبَادِهِ فِي الحَجِّ أَدْرَكَتْ أَبِي شَيْخًا كَبِيرًا لا يَثْبُتُ عَلَى الرَّاحِلَةِ، أَفَأَحُجُّ عَنْهُ؟ قَالَ: «نَعَمْ»، وَذَلِكَ فِي حَجَّةِ الوَدَاعِ.​

    2018_8_13_14_50_41_832

    4 - ما هي علامات قبول الحج؟

    قال الدكتور مجدي عاشور، مستشار المفتي، إن مظنة قبول الحج أن الإنسان يرى أنه عمل ما أمره الله تعالى في الحج وما أمره الرسول -صلى الله عليه وسلم في سنته بانكسار قلبه ويعود لبيته مليئا بالنور.

    وأضاف مستشار المفتي، خلال لقائه على فضائية"الناس" أنه إذا رجع الحاج إلى أهله فمن علامات قبول حجه أن يكون أفضل مما كان وظهر التزامه، وظهرت أعمال الخير عليه، فيتغير الإنسان عما كان عليه، فإذا كان قبل ذلك عاصيًا صار بعد حجه مطيعًا لله عز وجل، وإذا كان قبل حجه قليل الأخلاق ضيق الصدر والطباع فإنه بعد حجه يرجع إنسانًا هادئًا طيبًا ذا أخلاق حسنة.

    2018_8_9_18_40_52_123

    5 - حكم طواف القدوم؟

    ورد سؤال إلى الصفحة الرسمية لمجمع البحوث الإسلامية بـ فيسبوك" يقول:" ما حكم طواف القدوم؟" وبعد العرض على مختصي الصفحة جاءت الإجابة على النحو التالي:

    اختلف الفقهاء في حكمه على قولين:

    القول الأول: يرى أصحابه أنه سنة للقارن والمفرد القادمين من خارج مكة. وهو مذهب الجمهور من الحنفية، والشافعية، والحنابلة.

    القول الثاني: يرى أصحابه أنه واجب، فإذا لم يطف لزمه دم. وهو مذهب المالكية.

    القول المختار: هو قول الجمهور القائل بأن طواف القدوم سنة من فعله أثيب، ومن تركه لا شيء عليه؛ لقوله – تعالى -: "وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ" (سورة النساء: 29).

    وأن الامر في الآية مطلق وهو لا يقتضي التكرار، وقد تعين أن المقصود بهذا الطواف طواف الإفاضة بالإجماع؛ فلا يكون غيره كذلك. قال الشوكاني – رحمه الله -: " وأما الاستدلال على الوجوب بالآية، فقال شارح البحر: إنها لا تدل على طواف القدوم لأنها في طواف الزيارة إجماعا".

    وبالقياس على تحية المسجد، فإنها ليست واجبة، ولا على من تركها شيء، فكذلك طواف القدوم فإنه تحية البيت.

    6 - هل يشترط الابتداء بالحجر الأسود في الطواف؟

    ورد سؤال إلى مجمع البحوث الإسلامية يقول: "هل يشترط الابتداء بالحجر الأسود في الطواف؟" أجابت عنه لجنة الفتوى بالمجمع قائلة:

    يشترط الابتداء بالحجر الأسود في الطواف على القول المختار من أقوال الفقهاء وهو مذهب الشافعية والحنابلة وبعض الحنفية والمالكية؛ لحديث عبد الله بن عمر – رضي الله عنه - قال: « رأيت رسول الله - صلى الله عليه وسلم- حين يقدم مكة إذا استلم الركن الأسود أول ما يطوف حين يقدم يخب ثلاثة أطواف من السبع».

    فقد دل الحديث على أن الرسول - صلى الله عليه وسلم- كان يبتدأ طوافه من الحجر الأسود، وقد قال: "لتأخذوا عني مناسككم". فدل ذلك على اشتراطه.

    وأوضحت اللجنة عبر الصفحة الرسمية للمجمع على "فيسبوك": وعليه؛ فإن ابتدأ الطائف من غير الحجر لم يعتد بما فعله قبله، ولو كان أكثر الشوط حتى يصل إلى الحجر الأسود، فإذا وصله كان ذلك أول طوافه، فإن أكمل سبعة أشواط غير الشوط الذي ابتدأه من غير الحجر صح طوافه، وإن احتسب بالأول فلم يطف بعده إلا ستة أشواط لم يصح لنقصه عن السبعة أشواط، وقد قلنا فيما سبق إن القول الذي تسانده الأدلة هو اشتراط إكمال سبعة أشواط لصحة الطواف، وهو قول جماهير أهل العلم ما عدا الحنفية.

    2018_7_28_13_33_0_661

    7 - حكم من نقض وضوءه أثناء الطواف؟

    ورد سؤال إلى الصفحة الرسمية لمجمع البحوث الإسلامية بـ "فيسبوك" يقول: "ماذا يصنع من أحدث أثناء الطواف قبل استكماله؟" وبعد عرض السؤال على مختصي الصفحة جاءت الإجابة على النحو التالي:

    اختلف الفقهاء فيمن أحدث في أثناء الطواف على قولين:

    القول الأول: من أحدث في أثناء الطواف يذهب فيتوضأ ويتمم الأشواط ولا يعيدها، وهو مذهب الحنفية، والأصح عند الشافعية.

    القول الثاني: أنه يعيد الطواف من أوله، ولا يبني على الأشواط السابقة، وهذا هو المشهور في مذهب مالك.

    القول المختار: أن من أحدث في أثناء الطواف يبني على الأشواط التي طافها، فلو أحدث بعد الشوط الثالث توضأ وطاف الشوط الرابع ولا يعيد الأشواط الثلاثة التي طافها متطهرا لأن كل شوط عبادة مستقلة؛ فإذا بطل ما صادفه الحدث منه لم يبطل الباقي.

    8 - هل يشترط جعل البيت عن يسار الطائف أثناء الطواف؟

    ورد سؤال إلى مجمع البحوث الإسلامية يقول: "هل يشترط جعل البيت عن يسار الطائف أثناء الطواف؟" أجابت عنه لجنة الفتوى عبر الصفحة الرسمية للمجمع على "فيسبوك" قائلة:

    يشترط جعل البيت عن يسار الطائف أثناء الطواف على القول المختار من أقوال الفقهاء كما هو مذهب الحنفية والمالكية، والشافعية، والحنابلة.

    لحديث جابر بن عبد الله - رضي الله عنهما- «أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم- لما قدم مكة أتى الحجر فاستلمه ثم مشى على يمينه فرمل ثلاثاً ومشى أربعاً» فقد دل الحديث على أن الرسول - صلى الله عليه وسلم- لما طاف جعل البيت عن يساره، ثم مشى على يمينه، وقد قال: "لتأخذوا مناسككم". فدل ذلك على اشتراطه.

    2018_8_9_22_21_23_101

    9 - نسيت ملابس الإحرام فهل يجوز أن أحرم في ملابسي العادية؟

    ورد سؤال إلى مجمع البحوث الإسلامية يقول: "ذهبت لأداء فريضة الحج وعند مروري بالميقات لم أجد ملابس الإحرام فهل يجوز أن أحرم في ملابسي العادية؟"، أجابت عنه لجنة الفتوى عبر الصفحة الرسمية للمجمع على "فيسبوك" إن الإحرام من الميقات واجب من واجبات الحج، وعلى السائل أن يبحث عن ملابس للإحرام بالشراء أو الاستعارة، فإن لم يتيسر له ذلك فيباح له الإحرام بالسراويل (البنطال)؛ لما ثبت من حديث ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا، قَالَ: خَطَبَنَا النَّبِيُّ - صلى الله عليه وسلم - بِعَرَفَاتٍ، فَقَالَ: مَنْ لَمْ يَجِدِ الإِزَارَ فَلْيَلْبَسِ السَّرَاوِيلَ.

    فإن لبس السراويل، ثم وجد الإزار؛ لزمه خلعه، وعليه كشف رأسه، وأن يلبس القميص على صفة الرداء بمعنى لا يدخل الأكمام، ولا يغلق الأزرار، بل يلفه على جسده حتى يشتري ملابس للإحرام،كما عليه أن يخلع الجورب ـ الشراب ـ وإلا فعليه كفارة وهي: إطعام ستة مساكين، أو صيام ثلاثة أيام، أو ذبح شاة، وهو مخير بين هذه الثلاثة.

    2018_7_27_15_4_6_195

    10 - حكم من نوى التجارة مع أداء الفريضة؟

    قال مركز الأزهر العالمي للفتوى الالكترونية إنه يُستحب للحاج أن يكون متخلياً عن التجارة ونحوها في طريقه، فإن خرج بنية الحج والتجارة فحج واتجر صح حجه وسقط عنه فرض الحج، لكن ثوابه دون ثواب المتخلي عن التجارة.

    وأوضحت لجنة الفتوى عبر الصفحة الرسمية للمركز على "فيسبوك" أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بيّن الأمر حينما استفتي في ذلك، فقد أخرج أبو داود عن أبي أمامة التيمي، قَالَ: كُنْتُ رَجُلًا أُكَرِّي- أي أؤجر الدواب- فِي هَذَا الْوَجْهِ وَكَانَ نَاسٌ يَقُولُونَ لِي إِنَّهُ لَيْسَ لَكَ حَجٌّ فَلَقِيتُ ابْنَ عُمَرَ فَقُلْتُ: يَا أَبَا عَبْدِ الرَّحْمَنِ، إِنِّي رَجُلٌ أُكَرِّي فِي هَذَا الْوَجْهِ وَإِنَّ نَاسًا يَقُولُونَ لِي: إِنَّهُ لَيْسَ لَكَ حَجٌّ، فَقَالَ ابْنُ عُمَرَ: أَلَيْسَ تُحْرِمُ وَتُلَبِّي وَتَطُوفُ بِالْبَيْتِ وَتُفِيضُ مِنْ عَرَفَاتٍ وَتَرْمِي الْجِمَارَ قَالَ: قُلْتُ: بَلَى، قَالَ: فَإِنَّ لَكَ حَجًّا، جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَسَأَلَهُ عَنْ مِثْلِ مَا سَأَلْتَنِي عَنْهُ، فَسَكَتَ عَنْهُ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَلَمْ يُجِبْهُ حَتَّى نَزَلَتْ هَذِهِ الْآيَةُ {لَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَنْ تَبْتَغُوا فَضْلًا مِنْ رَبِّكُمْ} [البقرة: 198] فَأَرْسَلَ إِلَيْهِ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَقَرَأَ عَلَيْهِ هَذِهِ الْآيَةَ وَقَالَ: "لَكَ حَجّ".

    اقرأ أيضا:

    10 أسئلة وفتاوى عن فريضة الحج وكيفية تأدية المناسك.. (الحلقة الأولى)

    إعلان

    إعلان

    إعلان