أقارب المتوفى أم إمام الجامع؟.. مبروك عطية يوضح الشرط الأساسي لإمام صلاة الجنازة

06:32 م الأربعاء 04 نوفمبر 2020
أقارب المتوفى أم إمام الجامع؟.. مبروك عطية يوضح الشرط الأساسي لإمام صلاة الجنازة

الدكتور مبروك عطية

كتبت – آمال سامي:

"أولى الناس بالإمامة ولي الميت، وكان ذلك لأنه سيدعو له بإخلاص من قلبه"، هكذا ذكر سابقًا الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، مما دفع أحد متابعيه للسؤال حول الحكم الشرعي إذا كان هذا الولي لا يحسن الصلاة؟

"يصلي من يحسن" يجيب عطية عبر فيديو نشره على قناته الرسمية على اليوتيوب قائلًا أنه ليس شرطًا أن الولي يقيم هو الصلاة لدرجة أن يقدم هو وهو لا يحسن قراءة الفاتحة مثلًا، بل يجب عليهم تقديم من يحسن الصلاة، "يؤم الناس اقرؤهم..في صلاة العشا في صلاة الاستسقاء في العيد وفي الجنازة" لكنه اوضح ان من باب أولى ان يصلي الابن على ابيه إن كان يحسن الصلاة، مؤكدًا أن التيميز هنا ليس لأنه قريب المتوفى جاهلًا كان أو عالمًا، لكن هل تبطل الصلاة إذا كان الإمام لا يجيد الصلاة؟ يؤكد عطية أن صلاة الإمام تبطل لكن لا تبطل صلاة المأمومين، "فلا تزر وازرة وزر أخرى".

كورونا.. لحظة بلحظة

589

إصابات اليوم

31

وفيات اليوم

899

متعافون اليوم

276190

إجمالي الإصابات

15791

إجمالي الوفيات

204701

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي