• متى يمكن للمرأة استعمال طلاء الأظافر دون أن يؤثر في صحة الوضوء.. أمين الفتوى يوضح

    03:16 م الإثنين 17 يونيو 2019
    متى يمكن للمرأة استعمال طلاء الأظافر دون أن يؤثر في صحة الوضوء.. أمين الفتوى يوضح

    الشيخ أحمد ممدوح أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية

    كتب- محمد قادوس:

    تلقى الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، سؤالا: متى يمكن للمرأة استعمال طلاء الأظافر، دون أن يؤثر في صحة الوضوء؟

    وقال أمين الفتوي إن غسل الأيدي إلى المرافق ركن من أركان الوضوء، ويجب أن يعم الماء كل ما يصدق عليه اسم اليد من أطراف الأصابع إلى المرفق.

    وأوضح ممدوح، خلال فيديو له نشرته دار الإفتاء المصرية، أنه في حال وجود شيء على اليد يمنع وصول الماء إلى أي جزء منها، فهذا يعنى أن غسل اليدين لم يتم، وبالتالي لم يتم ركن من أركان الوضوء، وهذا ما يحدث عند وضع طلاء الأظافر، الذي يمنع وصول الماء إلى الأظافر، وبالتالي يكون هناك إشكال في تمام الوضوء، بما يؤثر على صحة الصلاة.

    واستشهدا أمين الفتوي، بقوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ}. [المائدة: 6].

    وأضاف أمين الفتوي: مع التقدم العلمي في مواد ومستحضرات التجميل، أصبح يمكن للمرأة الاستمتاع بهذه الزينة في حدود المسموح لها به، وفى الوقت ذاته لا يؤثر في صحة أظافرها ولا صحة عبادتها.

    وأكد ممدوح أن هناك نوعًا جديدًا من طلاء الأظافر يسمح بنفاذ الماء والهواء، وبالتالي يسمح للمرأة الجمع بين التجمل المباح والعبادة الصحيحة، التي لا خلاف في صحتها بين العلماء.

    إعلان

    إعلان

    إعلان