• أمين الفتوى: العدة لا تعني أن تحبس المرأة في بيت زوجها.. و3 أمور مطلوبة منها فقط

    08:26 م الجمعة 09 أغسطس 2019
    أمين الفتوى: العدة لا تعني أن تحبس المرأة في بيت زوجها.. و3 أمور مطلوبة منها فقط

    محمود شلبي

    كتبت- آمال سامي:

    في سؤال ورد لدار الإفتاء المصرية يقول فيه السائل: ما الذي على المرأة المتوفى زوجها فعله أُثناء العدة؟

    فأجاب الدكتور محمود شلبي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، قائلًا إن المرأة المتوفى عنها زوجها عليها عدة حداد، ومطلوب منها ثلاثة أمور فقط وغيرها تعيش المرأة حياة عادية. وأكد أن العدة لا تعني أن المرأة ستحبس في منزلها أربعة شهور وعشرة أيام، ولكن مطلوب منها ألا تبات خارج منزلها حتى لو لها منزل آخر، فهي تعتد في البيت الذي كانت تعيش فيه مع زوجها قبل وفاته، وأن تبتعد عن الزينة، فلا تلبس الذهب والفضة والحرير ولا الأثواب التي بها زينة، فحتى لو لون أسود وبه زينة ونقوش فهو ممنوع، ولا تستعمل عطور، وأشار شلبي أنه في غير الأمور السابقة هذه تعيش المرأة المتوفى عنها زوجها حياة عادية تمامًا، فتشتري أشياءها، وتزور أقاربها، وتذهب لعملها.

    إعلان

    إعلان

    إعلان