الأزهر للفتوى: الأفضل أن يقرأ المأموم في الصَّلاة الفاتحة ولو كانت جهرًا

10:34 م الثلاثاء 03 مارس 2020
الأزهر للفتوى: الأفضل أن يقرأ المأموم في الصَّلاة الفاتحة ولو كانت جهرًا

أرشيفية

كـتب - عـلي شـبل:

تلقى مركز الأزهر العالمي للفتوى الالكترونية سؤالًا يقول: ما حكم قراءة الفاتحة في الصلاة الجهرية للمأموم؟

في إجابتها، أكدت لجنة الفتاوى الالكترونية بالمركز أن قراءة الفاتحة بالنسبة للمأموم في الصلاة الجهرية مما اختلف فيها الفقهاء، فالمالكية والحنابلة على أنها لا تجب على المأموم؛ لقول النبي -صلى الله عليه وسلم-: "مَن كان له إمامٌ فقراءةُ الإمامِ له قراءة" [أخرجه ابن ماجه].

وأشارت اللجنة، عبر الصفحة الرسمية للمركز على فيسبوك إلى أن الأحناف كرهوا أن يقرأ المأموم خلف الإمام، وقد أوجب الشافعية على المأموم أن يقرأ الفاتحة مطلقًا، فمن تركها عمدًا فصلاته باطلة؛ لقوله –صلى الله عليه وسلم-: "لا صلاةَ لمن لم يَقرأ بفاتحةِ الكِتَاب" [متفق عليه]؛ ولكن مَن ذهب إلى عدم وجوبها، قال بأن النَّفي هنا نفي كمال لا نفي صحة.

واكدت أنه وعليه؛ فالأفضل أن يقرأ المأموم في الصَّلاة الفاتحة ولو كانت جهرًا، وهو الأفضل والأسلم والأحوط.

Corno symptom

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 211307

    عدد المصابين

  • 159999

    عدد المتعافين

  • 12487

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 136570909

    عدد المصابين

  • 109760575

    عدد المتعافين

  • 2948088

    عدد الوفيات

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي