غرق رضيعة بريطانية في الحمام أثناء دردشة أمها في الهاتف

09:00 ص الخميس 07 مارس 2019
غرق رضيعة بريطانية في الحمام أثناء دردشة أمها في الهاتف

غرق رضيعة بريطانية في الحمام أثناء دردشة أمها في ا

أ ش أ-

غرقت رضيعة بريطانية "13 شهرا" في حوض الاستحمام بالمنزل بينما كانت والدتها تتحدث على الهاتف المحمول لمدة 47 دقيقة.

وأنكرت الأم سارة موريس خلال محاكمتها تهمة القتل نتيجة الإهمال الجسيم بترك ابنتها روزي في حمام المنزل في جرينفيلد بمقاطعة فلينتشاير بإقليم ويلز البريطاني.

وقال محامي الادعاء العام إنه من المقبول أن تكون الأم قد اطمأنت على روزي وأخاها التوأم، لكن كانت هناك "فترات طويلة ابتعدت فيها أثناء قيامها بالدردشة في الهاتف.

وكانت الأم تتحدث مع صديقتها على الهاتف عندما كان التوأم في الحمام بدون رعاية.

واستمعت هيئة المحلفين، وفقا لشبكة "بي بي سي" البريطانية، إلى أن الأم كانت قد تلقت قبل أسبوعين فقط من الحادث منشورا من مجلس المدينة عن مخاطر ترك الأطفال بدون مراقبة.

هذا المحتوى من

Asha

إعلان

إعلان

إعلان