كورونا اليوم: هذا ما يحدث بعد جرعة اللقاح الثانية.. واحذر هذه الأعراض بعد التعافي

04:12 م السبت 19 يونيو 2021

كتب- سيد متولي

نتطلع جميعا لمعرفة ما يحدث كل دقيقة، في ظل التطور الهائل الذي أحدثه كوفيد- 19 بحياتنا.

"مصراوي" يُتيح خدمة يومية لعرض كل ما تريد معرفته عن تطورات فيروس كورونا المستجد أولا بأول، من ظهور أعراض جديدة أو حدوث طفرة مختلفة، وكذلك تطور اللقاحات والأدوية بشكل مختصر

احذر هذه الأعراض بعد التعافي
كما هو معروف، أصبحت أعراض ما بعد كوفيد مشكلة سائدة يعاني منها العديد ممن تعافوا من المرض، لذلك من المهم مواصلة مراقبة الأعراض المزمنة لضمان الشفاء التام، لذلك إذا كنت تعاني من هذه الأعراض بعد التعافي فاستشر طبيبك، وفقا لموقعي timesofindia و mayoclinic.

- الغثيان والاسهال
- فقدان الشهية
- المغص
- ارتجاع المرئ
- التهاب ونزيف الجهاز الهضمي
- إعياء شديد
- ضيق أو صعوبة في التنفس
- الم المفاصل
- ألم في الصدر
- مشاكل في الذاكرة أو التركيز أو النوم
- آلام في العضلات أو صداع
- سرعة ضربات القلب أو الخفقان
- الاكتئاب أو القلق
- الدوخة عند الوقوف
- تلف عضلة القلب
- تلف الأكياس الهوائية الدقيقة (الحويصلات الهوائية) في الرئتين.
- سكتات دماغية ونوبات صرع
- متلازمة الالتهاب متعدد الأجهزة (تصبح بعض الأعضاء والأنسجة ملتهبة بشدة).
- جلطات الدم ومشاكل الأوعية الدموية
- ضعف الأوعية الدموية وتسربها، مما يساهم في حدوث مشاكل طويلة الأمد في الكبد والكلى
- متلازمة الإجهاد اللاحق للصدمة والاكتئاب والقلق

هذا ما يحدث بعد جرعة اللقاح الثانية
تساعد جرعة اللقاح الثانية في بناء استجابة مناعية معززة،، كما أنها توفر إحساسًا بالأمان والاطمئنان في الموجة المتزايدة من الفيروسات الخبيثة التي تجهدنا، ومع ذلك، يمكن أن يكون هناك الكثير من الشكوك والمخاوف التي يمكن أن تلقي بظلالها على جرعة اللقاح الثانية، من الآثار الجانبية إلى ذروة المناعة، إذا كان من المقرر أن تحصل على الجرعة الثانية، فإليك كل ما يمكن أن تتوقعه، وفقا لموقع timesofindia.

بقدر ما هو مطمئن مثل الحصول على جرعة اللقاح الثانية، لا تتوقع أن تتراكم المناعة فورًا بعد الجرعة الثانية، كما كانت هناك تقارير تشير إلى أن الآثار الجانبية للقاح يمكن أن تكون أشد قسوة، في الجرعة الثانية، لقد اشتكى الناس من الشعور بالخمول الشديد، في حين أن البعض قد يواجه هذا الأمر، تذكر أن كل جسم يتفاعل مع اللقاحات بشكل مختلف، وما قد يبدو كآثار جانبية شديدة على شخص ما، قد يكون أقل قسوة على شخص آخر.

هل الناجون من كورونا لديهم رد فعل أقوى تجاه اللقاحات؟
بينما توصي التحذيرات الأشخاص الذين تعافوا مؤخرًا من فيروس كورونا بالانتظار 90 يومًا على الأقل للحصول على اللقاح، تشير الأدلة السردية ودراسات الحالة إلى أن الأشخاص الذين أصيبوا بـ كورونا أو لديهم تاريخ من العدوى يميلون إلى التفاعل بشكل مختلف مع اللقاحات أيضًا، وفقا لموقع timesofindia.

على سبيل المثال، يقال إن الآثار الجانبية المخيفة للقاح هي الجانب الأكثر حدة لأولئك الذين أصيبوا بـ كورونا، لكن لماذا يحدث هذا؟، تميل الآثار الجانبية التي نختبرها بعد إعطاء اللقاح إلى التأثير على الأشخاص بشكل مختلف، بعضها في أشكال أكثر اعتدالًا، بينما يشعر البعض باستجابة أكثر حدة تصيبهم، هذا يختلف عن الطريقة التي يتفاعل بها نظام المناعة لدينا مع العامل الممرض، يمكن أن تؤثر الآثار الجانبية أيضًا بشكل مختلف إذا دعنا نقول، أن الجهاز المناعي يعرف بالفعل الفيروس أو واجهه بطريقة ما، وهذا هو سبب اعتقاد الكثيرين أن أولئك الذين تعافوا من كورونا يميلون إلى إظهار استجابة أكثر قوة عند الحصول على اللقاح، هذا هو الدور الذي تلعبه خلايا الذاكرة B في النظام.

كيف يصيب كورونا الأعضاء التناسلية للرجال؟
كشف فريق من العلماء أن فيروس كورونا يصل إلى الأعضاء التناسلية للرجال، ما قد يؤثر على صحتهم الإنجابية.

وأظهرت دراسة أمريكية جديدة أن فيروس كورونا يمكن أن يصل إلى الخصيتين ويصيبهما، وهذه النتائج قد تساعد في تفسير سبب شكوى بعض الرجال المصابين بكوفيد-19 من آلام الخصية، فضلاً عن انخفاض مستويات هرمون تستوستيرون لديهم أثناء مرضهم، وفقاً لموقع "Study Finds" الأمريكي.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
44

إصابات اليوم

5

وفيات اليوم

666

متعافون اليوم

283906

إجمالي الإصابات

16470

إجمالي الوفيات

226535

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي