ما هي الأسباب المحتملة وراء الارتفاع المفاجئ لإصابات كورونا؟.. خبراء يجيبون

03:30 م الأربعاء 14 أبريل 2021
ما هي الأسباب المحتملة وراء الارتفاع المفاجئ لإصابات كورونا؟.. خبراء يجيبون

فيروس كورونا

كتبت- هند خليفة

تأخذ حالات الإصابة بفيروس كوفيد -19 آخذة في الارتفاع في دول العالم، فنشهد حاليًا طفرة هائلة في عدد حالات الإصابة بكورونا النشطة، بينما في وقت سابق أظهر الرسم البياني للفيروس انخفاضًا في عدد الحالات، ومع ذلك، تشهد البلاد ارتفاعًا جديدًا.

لا توجد إجابات واضحة للسبب ووراء هذا الارتفاع، لكن كبار العلماء يقولون إن التفاعل المعقد بين سلالات متحولة، والأحداث العامة، وخفض مستوى الحظر هم المسؤولين عن هذا الارتفاع في المقام الأول، وفق ما ذكر موقع thehealthsite.

ما أدى إلى زيادة حالات الإصابة بكورونا في حين أن هناك العديد من الأمور التي لا يمكن التغلب عليها والعديد من الأشياء غير المعروفة، اتفق عالما الفيروسات شهيد جميل وتي جاكوب جون على عدم اتباع بروتوكول كورونا، بما في ذلك إبلاغ الأشخاص بضرورة الاستمرار في اتخاذ الاحتياطات حتى بعد التطعيم، وأن حملة التطعيم البطيئة هي المسؤولة.

وقال جميل إن التفاعل بين الطفرات واللقاحات خلال الشهرين المقبلين سيقرر مستقبل كوفيد في العالم، مشيرًا إلى أن شدة الزيادة أيضًا ترجع إلى وجود عدد كبير من الأشخاص المعرضين للإصابة بعد الموجات السابقة. الأسابيع الأربعة القادمة حاسمة - وإليك السبب حذر المسؤولين الصحيين في وقت سابق من أن الأسابيع الأربعة المقبلة ستكون حاسمة وأن مشاركة الناس في المساعدة في السيطرة على الموجة الجديدة من العدوى أمر محوري.

قال عالم الفيروسات في كي بول، إن حالة الوباء قد ساءت مع ارتفاع حاد في الحالات وما زال جزء كبير من السكان عرضة للإصابة بالفيروس، دون إعطاء أي تفسير واضح لسبب حدوث ذلك. بينما أرجع شهيد جميل السبب إلى أن الناس خفضوا حذرهم ولم يتبعوا بروتوكولات كورونا بعد انتهاء الموجة السابقة، قائلًا: "كل ما ينفتح على مستويات ما قبل كورونا والسلوك الذي لم يعد يكره المخاطر يعرض السكان المعرضين للإصابة بشكل كبير، منوهًا إلى أن هناك عاملًا جديدًا يتمثل في ظهور طفرات - سواء المستوردة أو المحلية.

ما السبب وراء الموجة الجديدة؟

واتفق تي جاكوب جون- أستاذ علم الفيروسات في كلية الطب المسيحية في تاميل نادو، مع جميل ، قائلاً إن عدم اتباع بروتوكولات كورونا هو المسؤول جزئيًا عن الموجة الجديدة، مضيفًا أن المتغيرات هي السبب الآخر للموجة الجديدة.

وفي دراسة حديثة، توقع العلماء، بمن فيهم أولئك من المعهد الهندي للتكنولوجيا أن الموجة الجديدة الحالية يمكن أن تبلغ ذروتها بحلول منتصف أبريل، وبعد ذلك قد تشهد العدوى انخفاضًا حادًا بحلول نهاية مايو.

Corno symptom

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 232905

    عدد المصابين

  • 174217

    عدد المتعافين

  • 13655

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 153452498

    عدد المصابين

  • 130725426

    عدد المتعافين

  • 3215243

    عدد الوفيات

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي