طبيبة تحذر من اللانشون والسجق: "مصبوغ بدم وأمعاء الخنافس"

05:00 م الجمعة 28 فبراير 2020

كتبت- أميرة حلمي

حذّرت الدكتورة شيرين علي زكي الدكتورة شيرين علي زكي، رئيس لجنة سلامة الغذاء والمتابعة الميدانية للنقابة العامة للأطباء البيطريين، من تناول اللانشون والسجق ومنتجات الألبان المصبوغة بمادة مستخرجة من الخنافس.

وأوضحت أنّ الصبغات الحمراء التي يتم إضافتها على اللانشون والسجق ومنتجان الألبان بطعم الفراولة مستخرجة من نوع معين من الخنافس، يتم سحقها واستخدامها، كملون طبيعي لإنتاج مجموعة كبيرة من درجات اللون الوردي والبرتقالي والبنفسجي والأحمر، حيث تدخل في صناعة الكثير من اللحوم والفطائر والمشروبات الغازية والآيس كريم والزبادي وغيرها.

صبغة الكارمين خطر يهدد الجميع

الطبيبة البيطرية ذكرت في جروبها "جت في اللقمة" المعني بالتوعية الصحيّة، واقعة ضبط 7 أطنان لحوم فاسدة ومصبوغة بصبغة حمراء قبل أربع سنوات وحينها أجاب أطباء مديرية الطب البيطري بالجيزة عن أسئلة تلك الصبغة الحمراء التي يتم إضافتها على مصنعات اللحوم المجمدة.

وشدّدت أنها "الكارمين" أو "E120" خطر يهدد الكبار والصغار، وهي مادة ملونة لإكساب بعض الحلويات اللون الأحمر وتستخرج من بعض أنواع الخنافس، وهي الـ"Cochineal " وهي موجوده في كل منتجات المرتديلا (لحم اللانشون) والهوت دوج، ويتم إضافتها على المصنعات التي يتم تصنيعها من لحوم مجمدة، ولكن حتى ينخدع المستهلك فهي تُكتب على شكل هذا الرمز " E120".

مركب "E120"

"كارماين" أو "كارمين"، هو لون أحمر مشرق يمكن الحصول عليه من حمض الكرمنيك الذي تنتجه بعض الحشرات القشرية، تدعى الدودة القرمزية (Cochineal) وحشرة القرمز البولندية (Polish cochineal)، ويستخدم اسم كارمين للدلالة على أحد درجات اللون الأحمر الداكن.

وهو ملون وحافظ غذائي يستخدم في تلوين المرتديلا، وغيرها من مصنعات اللحوم والدواجن، والتي بالعادة تصبح لا لون لها بعد مرورها بعدة عمليات لتصنيعها، فيكسبها هذا المركب اللون الأحمر، الذي يجعل الشخص يشعر وكأنه يأكل اللحم.

نأكل مسحوق خنفسة دون علم

واستطردت "زكي"، أن هذا اللون الاحمر مستخرج من حشرة تعيش على الصبار، يمكن سحقها ببساطة باليد أو بأي شيء ثقيل، فإذا هُشمت خرج منها اللون الأحمر، علمًا أنه ليس فقط دم الحشرة، بل مسحوق جسمها، أي الشعر الذي على جسدها وقشورها وكل شيء فيها من أمعاء وعيون، حيث يتم تجفيف الحشرات، ثم غليها في الماء واستخدام اللون الناتج عنها، بعد ترسيب جسم الحشرة أو عن طريق سحقها، وتلك الصبغة ثابتة ومقاومة للماء والحرارة.

وأوضحت أنه بعدما كانت تستخدم بشكل بدائي في صناعة إصباغ المنسوجات تحولت لسلعة أكثر أهمية، فجعلوها مركب غذائي يصدر تحت مسمى E120، حتى لا يعرف العامة من الناس أن ما يأكلونه يحتوي على الخنافس والحشرات وهو لا يوجد فقط بالمرتديلا وخلافها، بل بمعظم المعلبات وحتى بالعصير والحلوى الحمراء للأطفال.

مشاكل صحية كبيرة

ولا يقف الأمر عند الاشمئزاز من أكلنا لمسحوق الحشرات؛ فالمركب الغذائي المشار إليه ليس مسموح به بكثير من الدول لما يسببه من حساسيه للأطفال، ومن بعض المشاكل الصحية على المدى البعيد، فهو مسجل حتى في المواقع الغربية تحت المركبات الغذائية الضارة، وكثير من الدول منعت استخدامه.

ويُستخدم في معظم السلطات والسندويتشات على اعتبار أنه رخيص الثمن ويعطي طعمًا قريبًا للحم أو الدجاج المبهر، إلى جانب أنه يسبب حساسية للأطفال، خصوصًا أن كثيرًا من الأطفال يعجبهم اللانشون بمذاقه المميز، مؤكدة أن تناوله بكثرة تسبب الحساسية بشكل أسرع، دون أن ننتبه أن الحساسية تلك سببها كثرة تناول اللانشون والمصنعات التي تحتوي على هذا اللون.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 865

    عدد المصابين

  • 201

    عدد المتعافين

  • 58

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 1041106

    عدد المصابين

  • 222332

    عدد المتعافين

  • 55203

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان