يجعل العدوى أقل حدة.. أطباء يحققون في فعالية لقاح عمره 100 عام ضد كورونا

06:00 م الإثنين 12 أكتوبر 2020
يجعل العدوى أقل حدة.. أطباء يحققون في فعالية لقاح عمره 100 عام ضد كورونا

لقاح ضد كورونا

كتب – سيد متولي

يواصل العلماء في جميع أنحاء العالم، محاولاتهم للبحث عن حل لإيقاف الأعداد المتزايدة للمصابين والوفيات من فيروس كورونا المستجد، في ظل عدم توفر لقاح فعال حتى الآن.

ووفقا لصحيفة "dailystar" البريطانية، يحقق أطباء في المملكة المتحدة، فيما إذا كان لقاح العشرينيات الذي استخدم عام 1920 منذ 100 عام، قادرًا على مكافحة فيروس كورونا المستجد.

يجري العلماء في إكستر (مدينة في إنجلترا)، تجربة لقاح BCG على العاملين في هيئة الخدمات الصحية الوطنية ببريطانيا، علما بأن اللقاح يمنع مرض السل، كما أن هناك أدلة على أنه يعمل ضد بعض أنواع العدوى الأخرى أيضًا مثل فيروس كورونا.

وفقًا للعلماء الذين يقومون الآن بتجربة اللقاح على العاملين في مجال الرعاية الصحية، قد تكون عدوى فيروس كورونا أقل حدة لدى الأشخاص الذين تلقوا لقاح BCG مؤخرًا.

تم استخدام اللقاح لأول مرة في عام 1921 وهو يقي من عدوى السل (TB)، التي أصبحت الآن مرضًا غير شائعا في العالم.

ولاحظت الدراسات العلمية منذ ذلك الحين أن الأطفال الذين تلقوا لقاح BCG كانوا أقل عرضة للوفاة من أمراض أخرى، بما في ذلك الالتهاب الرئوي، حسبما ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية.

يعد العاملين بالخدمات الصحية الآن، جزءًا من تجربة 1000 بريطاني سيتم حقنهم بجرعة جديدة من اللقاح لمعرفة ما إذا كان يقلل من شدة أعراض الفيروس التاجي "كوفيد-19".

من جانبه، قال الدكتور سام هيلتون، الذي تم تصويره وهو يتلقى اللقاح، لبي بي سي نيوز: "هناك نظرية جيدة تمامًا وراء لماذا قد يجعلك لقاح BCG أقل عرضة للإصابة بكوفيد-19، أو تقليل الأعراض حال الإصابة به بالفعل".

وأضاف الطبيب: "أرى أنه من المحتمل أن تتم حمايتي قليلاً من عدوى كورونا، مما يعني أنني على الأرجح سأتمكن من العمل بأريحية هذا الشتاء."

ولا يعرف هذا الطبيب والمتطوعون الآخرون في التجربة أيهما أعطي لهم (اللقاح أم علاج وهمي)، مما يساعد العلماء في تفسير تأثير الدواء الوهمي، وبالتالي تحديد الفعالية.

ويأمل العلماء أن يقلل اللقاح من احتمالات الإصابة بـ كوفيد، أو شدة العدوى، لكن سيتعين عليهم الانتظار ومعرفة ما تقوله البيانات.

يُعتقد أن لقاح BCG قد يحفز الجهاز المناعي بطرق تساعد في مكافحة مجموعة من الفيروسات، على الرغم من أنه مصمم ليكون محددًا ضد مرض السل.

قال البروفيسور جون كامبل، كبير الباحثين: "قد يكون لهذا أهمية كبيرة على الصعيد العالمي لأن لقاح BCG، على الرغم من أننا لا نعتقد أنه محدد ضد كوفيد، ولكن حال إثبات فعاليته بشكل رسمي سيوفر علينا عدة سنوات لإنتاج اللقاحات الأخرى أو ربما تطوير علاجات تحارب كورونا، لأنه موجود بالفعل".

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 113742

    عدد المصابين

  • 102103

    عدد المتعافين

  • 6573

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 58928190

    عدد المصابين

  • 40723134

    عدد المتعافين

  • 1392567

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي