• في الصيف: ما المشروبات الصحية؟.. تحذير من "الغازية" وهذه فوائد الشاي والقهوة

    12:52 م الأربعاء 17 أبريل 2019

    (د ب أ)

    يعد الماء إكسير الحياة بالنسبة للإنسان؛ إذ يتألف الجسم البشري من الماء بنسبة تزيد على النصف. لذا ينبغي إمداد الجسم بالماء على نحو كاف باستمرار للبقاء على قيد الحياة.. ولكن كم لترًا من الماء يلزمك يوميًا؟ وما السوائل الأكثر صحية؟

    قالت الجمعية الألمانية للتغذية، إن الماء يتمتع بأهمية كبرى لجسم الإنسان؛ ويعتبر مكونًا أساسيًا للخلايا وسوائل الجسم، وهو يعمل على تنظيم درجة الحرارة ونقل المواد الغذائية. كما تحتاج الكلى له لطرد السموم من الجسم في صورة البول.

    لكن.. ما الكمية الكافية صحيا للجسم يوميًا؟

    بحسب الجمعية الألمانية، فإنه ينبغي على الشخص البالغ شرب 1.5 لتر من الماء يوميًا، مشيرة إلى أن الجسم قد يحتاج لكمية أكبر من ذلك على سبيل المثال في حال درجات الحرارة المرتفعة أو البرودة الشديدة، وكذلك عند الإصابة بالحمى والقيئ والإسهال. ويحتاج الجسم أيضا إلى المزيد من السوائل في حال العمل البدني الشاق أو ممارسة الرياضة.

    ومن جانبها أوضحت خبيرة التغذية الألمانية زيلكه ريستماير أن المشروبات، التي تسد العطش وتروي الظمأ بشكل جيد، هي الماء وشاي الأعشاب والفواكه غير المحلى بالسكر والعصير المخفف بالماء، مع مراعاة شربها بحيث تكون موزعة على مدار اليوم لإمداد الجسم بالسوائل اللازمة له على نحو كاف.

    احذر عصائر الفواكه المحلاة بالسكر

    وبدورها حذرت أخصائية التغذية العلاجية الألمانية مونيكا بيشوف من الإكثار من عصائر الفواكه المحلاة بالسكر؛ حيث يتم إمداد الجسم بكميات كبيرة من السكر، فعلى سبيل المثال تحتوي زجاجة المشروبات الغازية على 27 جرامًا من السكر لكل 250 مللي لتر منها، وهو ما يعادل 7 مكعبات من السكر في كوب واحد.

    وأوضحت بيشوف أن إمداد الجسم بالسكريات بنسبة عالية وبشكل متكرر يمهد الطريق لزيادة الوزن والسِمنة وغيرها من الأمراض المرتبطة بها كداء السكري من النوع 2 وأمراض القلب والأوعية الدموية. كما أن شرب المشروبات الغازية بشكل متكرر يرفع خطر الإصابة بتسوس الأسنان. لذا ترى بيشوف أن المشروبات الغازية لا تمثل مشروبا لسد العطش.

    وأشارت خبيرة التغذية الألمانية زيلكه شفارتاو، إلى أن المشروبات الخالية من السكر (Zero) أو المحتوية على السكر بنسبة خفيفة (Light) لا تحتوي في الغالب على سكر أو سعرات حرارية، ولكنها تحتوي على مواد تحلية، والتي تؤثر بالسلب على فلورا الأمعاء في حال تناولها بشكل مفرط.

    وأضافت شفارتاو أن الشاي الأخضر والشاي الأسود والقهوة تندرج ضمن المشروبات، التي تمد الجسم بالسوائل شأنها في ذلك شأن الماء، طالما أنها لا تحتوي على السكر، لكنها في الوقت ذاته ليست بديلا للماء.

    ونظرا لأن هذه المشروبات تحتوي على مواد منشطة ومنعشة مثل الكافيين والثيوبرومين، فلا بأس من أن يتناولها الشخص البالغ بمعدل 3 إلى 4 أكواب في اليوم.

    إعلان

    إعلان

    إعلان