النشاط البدني الخفيف يقلل من خطر الإصابة بالأمراض القلبية لدى النساء

12:00 ص الإثنين 18 مارس 2019
النشاط البدني الخفيف يقلل من خطر الإصابة بالأمراض القلبية لدى النساء

صورة أرشيفية

أ ش أ-

أفاد باحثون أمريكيون بأنه رغم أن المشي أو الركض مفيد لصحة القلب، فإن النشاط البدني الخفيف مثل تنسيق الحدائق أو كي الملابس، قد يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية لدى النساء الأكبر سناً.

وأظهرت دراسة أن هذه الأنشطة قد تكون كافية للحد بشكل كبير من السكتة الدماغية أو فشل القلب بنسبة تصل إلى 22 % وخطر الإصابة بنوبة قلبية أو الوفاة التاجية بنسبة تصل إلى 42 %.

وأشارت الدراسة التي نشرت في مجلة (جاما) الطبية، إلى أن الرابطة كانت قوية في جميع الفئات العرقية والإثنية، وقالت أندريا لاكروا الباحثة بجامعة كاليفورنيا في سان دييجو: "كلما زاد مقدار النشاط ، قل الخطر".

وأضافت لاكروا: "لقد أظهر الحد من المخاطر بغض النظر عن الحالة الصحية العامة للمرأة أو قدرتها الوظيفية أو حتى سنها".

ودرس الباحثون ما يقرب من 6 آلاف امرأة تتراوح أعمارهن بين 63 و97 عامًا، وقد أجبرن على ارتداء جهاز يقيس حركتهن 24 ساعة في اليوم لمدة سبعة أيام متتالية، وتمت معايرة الجهاز حسب العمر للتمييز بين النشاط البدني الخفيف والنشط.

وأشار الباحثون إلى أن معظم الناس لا يفكرون في كي الملابس أو المشي إلى صندوق البريد كنشاط بدني من أي نوع.

وقال ديفيد جوف مدير المعهد القومي للقلب والرئة والدم (NHLBI) في الولايات المتحدة: "تشير هذه الدراسة إلى أنه بالنسبة للنساء الأكبر سناً، فإن أي حركة لها أهميتها بالنسبة لصحة القلب والأوعية الدموية".

إعلان

إعلان

إعلان