بعد فوز ديانا حامد.. لماذا يتم تتويج ملكتي جمال في مصر؟

04:00 م الإثنين 21 أكتوبر 2019

مصراوي:

فجر اليوم؛ فازت ديانا حامد بلقب ملكة جمال مصر للكون لعام 2019، من بين 20 متسابقة، وفي ديسمبر المقبل سيُقام حفل تتويج ملكة جمال مصر أو "ميس إيجبت 2019".. فما الفرق بين المسابقتين؟

مصراوي يرصد في التقرير التالي الفرق بينهما حتى لا يختلط الأمر على كثير من متابعي الجمال والموضة:

"بنت مصر".. هو اسم أطلقته مسابقة "ملكة جمال مصر" - المعروفة إعلاميا لدى الكثيرين بـ"ميس إيجيبت"- وتم تغيير الاسم بناءً على بروتكول مع وزارة السياحة، وعدد من سفارات مصر بالخارج الغرض منه توجيه أنشطة ملكة جمال هذا العام إلى تنشيط السياحة بدلًا من حضور فعاليات عالمية، كمان كان يحدث في الأعوام السابقة، وفقًا لمحمد علي، منسق عام المسابقة.

وأضاف علي، في تصريحات سابقة لـ"مصراوي"، أن المسابقة التي بدأت عام 1929 تترأسها الدكتورة أمل رزق، إحدى أعضاء لجنة التحكيم، وأنه يتم التنافس هذا العام على 11 لقبًا يتم منحها للمتسابقات لتمثيل مصر عالميًا مثل ملكة جمال المواهب، وملكة جمال الأناقة، وغيرها.

وتتنافس المتسابقات طوال فترة الاختبار في أكثر من جانب، مثل اللياقة البدنية، والابتكار والمواهب، إضافة إلى رحلات تنشيط السياحة وزيارة الأماكن الأثرية، والمستشفيات والمنظمات الخيرية.

وتضم لجنة التحكيم هذا العام الفنان حسام الحسيني، والفنانة ريم البارودي، والفنان أحمد أما عن مسابقة ملكة جمال مصر للكون، والتي تقام للعام الثالث، تمثل الفائزة فيها مصر ضمن 100 دولة مشاركة.

وتكون كل متسابقة في المسابقة التي تنظمها هدى عبود، ملكة جمال مصر 1987، سفيرة لتنشيط السياحة المصرية من خلال نشر صورها على مواقع التواصل الاجتماعي لينعكس بالإيجاب على المقصد السياحي المصري.

وتتضمن المسابقة العديد من الفعاليات، مثل زيارة مقاصد سياحية وأثرية بمحافظة الأقصر للمساهمة في تنشيط السياحة، وجذب أكبر عدد من التدفقات للأقصر وأسوان.

إعلان

إعلان

إعلان