هاميلتون وكورونا.. الإصابة لم تعرقل مشوار نجم "مرسيدس" من كتابة التاريخ في فورمولا-1

03:07 م الثلاثاء 15 ديسمبر 2020
هاميلتون وكورونا.. الإصابة لم تعرقل مشوار نجم "مرسيدس" من كتابة التاريخ في فورمولا-1

لويس هاميلتون

برلين - (د ب أ):

رغم التأثير الهائل لأزمة جائحة فيروس كورونا على جميع المنافسات في مختلف أنحاء العالم، فإنها لم تشكل عائقا أمام انطلاق البريطاني لويس هاميلتون نحو صناعة التاريخ وتحطيم أبرز الأرقام القياسية في سباقات سيارات فورمولا-1 خلال موسم 2020، وذلك رغم إصابته هو نفسه بالعدوى.

ورغم أنه لم يوقع بعد عقده الجديد مع فريق مرسيدس، فإنه بالتأكيد يعتزم مواصلة المشوار في موسم 2021.

وحقق هاميلتون الفوز في 11 من السباقات الـ 17 التي أقيمت في بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1 لموسم 2020، وتوج باللقب للمرة السابعة في مسيرته ليعادل بذلك الرقم القياسي المسجل باسم الأسطورة الألماني مايكل شوماخر، كما حطم الرقم القياسي لأعلى عدد من الانتصارات في فورمولا-1، رافعا رصيده إلى 95 انتصارا.

وفرض هاميلتون وفريق مرسيدس هيمنتهما بشكل كبير على المنافسات مجددا، لكن هاميلتون استحوذ على عناوين الصحف بشكل كبير أيضا من خلال أنشطته خارج المضمار، وذلك فيما يتعلق بحقوق الإنسان ومكافحة العنصرية.

وأبدى فريق مرسيدس تضامنه مع شعار "حياة السود مهمة" وقد استعرض ذلك من خلال طلاء سيارتي الفريق باللون الأسود ، كما ارتدى كل من هاميلتون وزميله فالتيري بوتاس بدلة سباق سوداء .

وكان هاميلتون واحدا من ثلاثة سائقين أصيبوا بعدوى فيروس كورونا المستجد، وقد اعترف بعد مشاركته في السباق الختامي لبطولة العالم الذي أقيم أمس الأول الأحد في أبوظبي، بمدى صعوبة الأيام التي قضاها خلال إصابته بالعدوى.

وقال هاميلتون :"لا أعتقد أنني تعرضت لشيء كهذا من قبل. لا أشعر بأفضل حالاتي البدنية. لكنني ممتن حقا لصحتي ولكوني حيا."

وتأثر موسم فورمولا-1 بشكل كبير من أزمة كورونا، وقد ألغي السباق الافتتاحي في أستراليا قبل ساعات فقط من انطلاق التجارب الحرة، وذلك بعد اكتشاف حالات إصابة بالعدوى في فريق مكلارين.

ورغم أنه كان من المفترض أن تتضمن بطولة العالم 22 سباقا، كان إقامة البطولة من 17 سباقا بمثابة معجزة، بعد أن تأجلت انطلاقة البطولة لمدة أربعة أشهر، وقد عملت الفرق في فقاعات صحية، وأقيمت أغلب السباقات بدون حضور أي مشجعين.

واستضافت كل من النمسا وبريطانيا سباقين كما استضافت إيطاليا ثلاثة سباقات وعادت ألمانيا والبرتغال للمشاركة في استضافة سباقات فورمولا-1 بعد إلغاء سباقات في الأمريكتين وآسيا.

وقال توتو فولف رئيس فريق مرسيدس : "التهنئة لكل من ساهم في إقامة منافسات موسم تضمن 17 سباقا، وهو ما لم يكن أحد يتوقعه قبل ستة أشهر فقط."

وأضاف :"بالنسبة لنا في فريق مرسيدس، كان عاما اتسم بنجاح كبير وإنجازات ستظل عالقة في ذكرياتنا لفترة طويلة."

وحقق فريق مرسيدس الفوز في 13 من السباقات الــ17 لينتزع لقب فئة الصانعين ببطولة العالم للموسم السابع على التوالي محققا رقم قياسي، كما عادل هاملتون الرقم الأبرز للأسطورة شوماخر بإحراز لقب فئة السائقين للمرة السابعة، وحطم رقمه القياسي الآخر في عدد مرات الفوز في سباقات فورمولا-1.

وقدم مايك شوماخر، نجل مايكل شوماخر، خوذة خاصة بوالده كهدية إلى هاميلتون، الذي حل مكان مايكل شوماخر في فريق مرسيدس قبل سبعة أعوام، علما بأن مايك شوماخر سيكون منافسا لهاميلتون اعتبارا من الموسم المقبل، حيث سيسجل ظهوره الأول في فورمولا-1 بعد الانضمام إلى فريق هاس الأمريكي.

وقال هاميلتون "يمكنني القول إنه كان واحدا من أصعب الأعوام، إن لم يكن العام الأصعب."

وأضاف :"لم نكن مع الناس، وكانت هناك خسائر بشرية كبيرة. الحياة لم تكن طبيعية. وأنا ممتن لأننا وصلنا إلى هذه المرحلة في السباقات."

وتابع :"أعتقد أنه كان إنجازا هائلا من إدارة فورمولا-1 أن تعيدنا إلى السباقات. أشكر الله على صحة وسلامة الجميع هنا في هذه الرياضة التي نجحت في تطبيق معايير السلامة خلال العام."

ولم يجدد هاميلتون عقده حتى الآن، لكن يبدو أن توقيعه العقد الجديد مع مرسيدس مجرد إجراء شكلي، حيث صرح بأنه والفريق يتطلعان لحسم الأمر قبل أعياد الكريسماس.

وقال هاميلتون :"أعتزم التواجد هنا في العام المقبل، وأرغب في ذلك. أعتقد أننا يمكننا تحقيق المزيد معا كفريق، يمكننا تحقيق المزيد في الرياضة وخارجها أيضا."

وجرى تأجيل التغييرات الشاملة في قواعد فورمولا-1، التي تهدف إلى تعزيز التكافؤ بين الفرق، إلى عام 2022 بسبب أزمة كورونا، لكن فوز ماكس فيرستابن سائق ريد بول بفارق كبير في سباق أبوظبي، أظهر أن مرسيدس قد يواجه منافسة شرسة حتى قبل تطبيق تلك التغييرات.

وقال ماكس فيرستابن :"أنا سعيد للغاية بالطبع لإنهاء الموسم بهذا الشكل، وأتمنى أن نستهل الموسم المقبل بعروض تنافسية، كي ننافس بقوة منذ البداية، حيث نرغب في الصراع على البطولة، لكن علينا أولا تحقيق بداية قوية."

واحتل فريق مكلارين المركز الثالث في الترتيب العام للصانعين خلف مرسيدس وريد بول، بينما قدم فيراري موسما مخيبا للأمال وأنهاه في المركز السادس.

وكان فريق فيراري قد أبلغ سائقه الألماني سيبستيان فيتيل قبل انطلاق منافسات الموسم، بأنه لن يجدد عقده إلى ما بعد موسم 2020، وذلك بعد أن أخفق في تحقيق لقب بطولة العالم الذي يفتقده الفريق الإيطالي منذ عام 2007 .

وقال ماتيا بينوتو رئيس فريق فيراري :"علينا أن نطوي هذه الصفحة وننظر إلى المستقبل... علينا العودة مجددا للقمة ونعمل باستمرار على تطوير سيارة العام المقبل للتغلب على الفجوة الكبيرة في الأداء."

وسيحل فيتيل مكان سيرجيو بيريز في فريق أستون مارتين في الموسم المقبل، بينما يأمل بيريز في الاستمرار لكن أمله الوحيد يتمثل في استغناء فريق ريد بول عن أليكس ألبون.

Corno symptom

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 215484

    عدد المصابين

  • 162714

    عدد المتعافين

  • 12694

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 141264686

    عدد المصابين

  • 119879311

    عدد المتعافين

  • 3022247

    عدد الوفيات

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي