"يا ريت غادة تسامحني".. نادية لطفي توجه رسالة صوتية للجمهور

12:41 م الأربعاء 22 يناير 2020

كتبت- ياسمين الشرقاوي:

وجهت الفنانة القديرة نادية لطفي، رسالة صوتية لتطمئن جمهورها على حالتها الصحية، مؤكدة أنها تعافت من النزلة الشعبية الحادة التي تعرضت لها مؤخرًا وأدخلتها العناية المركزة.

وقالت "نادية" في تسجيل صوتي بموقع The Insider بالعربي: "أنا اليوم أفضل من أمس، انخفضت درجة حرارتي وشفيت من النزلة الشعبية".

وأضافت: "لكن وقع خبر الفنانة ماجدة كان مؤلمًا بالنسبة لي لأنها أستاذة، ولها بصمات، وتاريخ فني سيظل مرتبطًا بأحداث الوطن، وانتمائها للعروبة وللنماذج التي قدمتها".

وطلبت نادية لطفي من غادة نافع ابنة الراحلة ماجدة أن تسامحها؛ لأنها لم تتواجد في العزاء: "يا ريت غادة تسامحني إني مش موجودة في العزا".

وكانت الفنانة نادية لطفي قد تعرضت لوعكة صحية نقلت على إثرها إلى غرفة العناية المركزة بمستشفى المعادي، وجاء مرض نادية لطفى المفاجئ بسبب إصابتها بنزلة شعبية حادة وقال الأطباء إن حالتها لا تستدعي القلق.

نادية لطفي من مواليد 1938، تعتبر من أشهر نجمات الجيل الذهبي للسينما، لها عدد كبير من الأعمال أبرزها: "النظارة السوداء، الناصر صلاح الدين، الخطايا، السمان والخريف، أبي فوق الشجرة، وغيرها".

إعلان

إعلان