"انزعاج حسن حسني من شائعة وفاته وهنيدي يتحدث عن العملية الجراحية".. تصريحات "نجوم الفن× أسبوع"

04:56 م الجمعة 29 نوفمبر 2019
"انزعاج حسن حسني من شائعة وفاته وهنيدي يتحدث عن العملية الجراحية".. تصريحات "نجوم الفن× أسبوع"

نجوم الفن

كتب - هاني صابر:

شهد الأسبوع الماضي عددًا كبيرًا من تصريحات نجوم الفن التي انقسمت بين أمور تتعلق بأعمالهم ومشوارهم الفني، وأخرى متعلقة بحياتهم الشخصية، أدلوا بها في حوارات أُجريت معهم ببرامج تليفزيونية، منها حسن حسني يتحدث عن شائعة وفاته، وحديث مصطفى شوقي صاحب أغنية "ملطشة القلوب"، وإياد نصار يتحدث عن أدوار الشر، وحديث سمية الألفي عن الراحل فاروق الفيشاوي، وغيرها من التصريحات التي نستعرض أبرزها في السطور التالية..

حسن حسني

أبدى الفنان حسن حسني انزعاجه الشديد من الشائعات المتكررة عن وفاته، لافتًا إلى أنه كان يتعامل معها في السابق بابتهاج؛ لكن هذه المرة أتعبت نفسيته.

وقال حسني، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "كل يوم" المُذاع عبر فضائية "one"، إن هذه المرة الرابعة التي تُطلق فيها شائعة وفاته، متابعًا: "رابع مرة يعملوها معايا ومش عارف بيستفيدوا إيه؟! أنا نفسيتي تعبت المرة دي!".

ووصف حسني هذه الشائعة، قائلًا: "ده شيء بشع، واللي بيعمل كده يؤذيني، كأنهم مستنيني أموت".

وأضاف الفنان: "خايف بعد كل هذه الشائعات، ماحدش يسأل عليَّ لمَّا أموت بجد.. المسألة بقِت محروقة، ولما ييجي يومي خايف ما أصعبش على الناس".

مصطفى شوقي

قال المطرب مصطفى شوقي، صاحب أغنية "ملطشة القلوب" إن نجاح وانتشار أغنيته في الشارع المصري كان أشبه بالفيروس.

وأضاف شوقي، خلال لقاء تلفزيوني ببرنامج "معكم منى الشاذلي" المذاع عبر قناة "سي بي سي"، إنه مصري من مدينة منفلوط بمحافظة أسيوط، وولد في الكويت حيث كان يعمل والده، وإن كل ما يتردد عن انتمائه لليبيا أو للمغرب عار تماما من الصحة.

وتابع مصطفى شوقي بأنه "اتخطف" عندما استمع لأغنية "ملطشة القلوب" لأول مرة واستمع لها العديد من المرات، لافتًا إلى الأغنية من كلمات صابر كمال وألحان بلال سرور وتوزيع رامي سمير.

إياد نصار

قال الفنان إياد نصار إن تجسيده أدوار الشر في آخر أعماله بمثابة تحدٍ كبير، متابعًا: "مرحلة الشخصية الحبوبة خلصت".

وأضاف نصار، خلال حواره مع برنامج "كل يوم" المُذاع عبر فضائية "one"، أنه لم يخشَ من شخصية الضابط الإسرائيلي في فيلم "الممر"، وأحب شخصية الشر في "رياض" بمسلسل "حودايت الشانزليزيه".

وعن شخصية رياض، قال نصار: "لسه في مفاجآت واكتشافات إنسانية عن رياض ومواقف خيَّرته بين الخير والشر".

داليا مصطفى

قالت الفنانة داليا مصطفى إن شخصية "قسمت" بمسلسل "حودايت الشانزليزيه" محببة جدًّا إلى قلبها.

وأضافت داليا، خلال حوارها مع برنامج "كل يوم" المذاع عبر فضائية "one"، أن "قسمت" زوجة مصرية أصيلة من المستحيل أن تتعرض إلى الخيانة من زوجها، والمسلسل يحكي "إزاي تنقلب من شخصية سويَّة جدًّا إلى مرعبة".

وتابعت الفنانة: "أي ست في الدنيا هي ملاك، لحد ما ممكن ييجي راجل يحولها إلى شخصية مرعبة وشيطان".

سمية الألفي

قالت الفنانة سمية الألفي: "مفتاح قلبي مع الفنان الراحل فاروق الفيشاوي، هوّه خَدُه ومشي، كان نسخة واحدة هوه طلَّعها وأنا عندي 20 سنة، ولكنه أخذها معه برحيله في شهر يونيو الماضي"، مضيفةً: "نسخة قلبي فضلت معاه ومارضيش يديها لحد حتى بعد الانفصال، هوه في الطلاق كان أحلى بكتير من الجواز".

وأوضحت الألفي، خلال حوارها مع برنامج "واحد من الناس" المذاع عبر فضائية "النهار": "أحيانًا بافضفض مع ابني عُمر، أنا كل حاجة فيَّ كانت قوية لحد يوم 25 يونيو الماضي، يوم وفاة زوجي الراحل فاروق الفيشاوي"، معقبةً: "ما افتكرش فيه حاجة ممكن تقوّي قلبي، إلا يمكن أحمد ابني يخلف طفل ونسميه فاروق، يمكن ساعتها الدنيا يبقى لها شكل تاني".

وتابعت الفنانة: "قلبي مافيهوش غير 3 اخوات: فاروق وأحمد وعمر ولادي، وماحدش هيقدر يقيم في قلبي بعد كده"، موضحةً: "أنا وفاروق الفيشاوي عمرنا ما افترقنا؛ سواء متزوجين أو مطلقين، احنا أصدقاء جدًّا والطلاق أوقع ورقة واحدة في الشجرة؛ ولكن باقي ورق شجرة حياتنا كان موجود.. إحنا كنا عيلة بعض".

محمد هنيدي

قال الفنان محمد هنيدي إنه يمكث في منزله للتعافي من العملية الجراحية في "الفك"، وسيعود للعمل بعد 10 أيام؛ لاستكمال تصوير فيلم "كينج سايز".

وأضاف هنيدي، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "كل يوم" المُذاع عبر فضائية "one"، أنه تعرَّض منذ شهر إلى التهابات في "الفك"، وخضع مؤخرًا لجراحة نزع عظام، متابعًا: "الحمد لله عدّت على خير".

وعلَّق هنيدي، مازحًا: "عمري ما شُفت غرفة عمليات ولا طلعتها".

نجلاء بن عبدالله

قالت الفنانة التونسية، نجلاء بن عبد الله، إن أسرة عمل فيلم "بيك نعيش" كانت صادقة في هذا العمل الفني المميز، مؤكدة أن جميع أعضاء الفيلم كانوا مؤمنين بالعمل الفني الذي يقدموه للجمهور.

وأضافت "بن عبد الله"، في تصريحات لفضائية "الغد" الإخبارية، أن الفريق الفني وجميع العاملين بالفيلم سعوا جاهدين لتقديم عمل فني رائع محترم، متمنيه أن ينال العمل إعجاب الجمهور المصري والعربي بشكل عام.

وتعد مشاركة الفيلم التونسي في القاهرة السينمائي هي الأولى في العالم العربي، حيث سجلت آخر مشاركة للفيلم في مهرجان فينيسيا السينمائي.

إعلان

إعلان