• سر مكالمة الشعراوي ويوسف شاهين أسوأ مخرج.. تصريحات مثيرة للراحلة مريم فخر الدين

    05:53 م الأربعاء 09 يناير 2019

     

    كتبت- منال الجيوشي:

    هي واحدة من أجمل نجمات العصر الذهبي للسينما المصرية، عرفت بجمالها الأخاذ، وحققت النجاح في كل الأنماط التي قدمتها، على الرغم من تألقها في دور الأميرة والفتاة الأرستقراطية.

    مريم فخر الدين، التي حلت أمس ذكرى ميلادها، فقد ولدت يوم 8 يناير 1933 لأب مصري وأم مجرية، وتعتبر النجمة الكبيرة من أهم النجمات في تاريخ السينما المصرية.

    الفنانة الكبيرة قدمت عدد من الأعمال التي مازالت حاضرة في أذهان جمهورها، أبرزها "رد قلبي"، "الأيدي الناعمة"، "لا أنام"، "حكاية حب"، وغيرها من كلاسيكيات الأعمال.

    وللفنانة الراحلة عدد من التصريحات التي أثارت جدلًا كبيرًا، لا تقل عن قوة أعمالها.. أبرزها:

    انتقادها لفاتن حمامة

    استنكرت الفنانة مريم فخر الدين، أن يطلق النقاد لقب سيدة الشاشة العربية على الفنانة فاتن حمامة، وأكدت أن "فاتن" لا تستطيع تجسيد شخصية أميرة أو فتاة ارستقراطية مثلما قدمت هي، كما أن هناك نجمات يتفوقن عليها، وأضافت: "يعني إيه سيدة الشاشة، يعني هي الست وإحنا الجواري؟".

    أبنائها اختاروا أزواجها

    قالت الفنانة الكبيرة في عدد من الحوارات الصحفية، أن أبنائها تسببوا في طلاقها من المطرب السوري فهد بلان، على الرغم من حبها له، فكان إنسانا طيبا كريما بدرجة كبيرة، لكن أبنائها لم يتقبلوه، وقالت إن ابنها وابنتها طلبوا منها الزواج من آخر أزواجها شريف الفضالي، وبالفعل تزوجته إلا إنها انفصلت عنه بعد سنوات لأنها لم تكن تحبه.

    "أمي نصرتني"

    في حوار سابق لها، قالت الفنانة مريم فخر الدين، إن والدتها كانت مجرية مسيحية، وكان حلم حياتها أن تصبح وشقيقها يوسف فخر الدين مسيحيين، وبالفعل قدمت لها في مدرسة ألمانية باسم ميري فخري، وأصبحت تدرس الدين المسيحي وتصلي طبقا لتعاليم الديانة المسيحية,

    وأوضحت أن والدها شاهدها وهي تذاكر الدين المسيحي في إحدى المرات، وأخبرها أنها مسلمة وليست مسيحية، وذهب للمدرسة حتى تتعلم الدين الإسلامي، إلا إن المدرسة لم تكن تدرس سوى الدين المسيحي.

    تعلم الصلاة ومكالمة الشيخ الشعراوي

    صرحت النجمة الراحلة أنها كانت تشارك في بطولة فيلم "الأرض الطيبة"، وطُلب منها أن تقرأ الفاتحة في أحد المشاهد، ولم تكن تعرف الفاتحة وقتها، فكتب لها أحد الأشخاص سورة الفاتحة وحفظتها، وأكدت أنها لم تنس حرف واحد فيها، وفي أحد الأيام وهي تبلغ من العمر 50 عاما استيقظت من نومها وهي تريد أن تصلي.

    وأضافت أنها لم تعرف كيف تصلي، فعلى الرغم من أن والدها وعماتها كانوا يواظبون على الصلاة، إلا إن أحدا لم يطلب منها أن تصلي، فاتصلت بشادية وأخبرتها أنها تريد أن تصلي، فأحضرت لها كتاب "المسلم الصغير"، وقرأته ولم تفهم منه شيء، وبعدها فوجئت باتصال هاتفي من الشيخ الشعراوي، يخبرها فيه كيف تصلي، وأكدت أنها أصبحت من يومها لا تفوت ركعة واحدة.

     

    تزوجت 4 مرات ولم ألبس فستان زفاف

    أكدت أنها لم ترتدي فستان زفاف في زيجاتها الأربعة، فتزوجت للمرة الأولى من النجم الكبير محمود ذوالفقار، الذي كان يكبرها بـ 23 عام، ورفض أن يجلس في "الكوشة" مع فتاة صغيرة، فلم تكن قد تجاوزت السابعة عشر من عمرها.

    أما الزواج الثاني من طبيب وهو والد ابنها، وجاء سريعا ولم ترتدي أيضا فستان زفاف، وكذلك فعلت في زواجها من المطرب السوري فهد بلان، ورجل الأعمال شريف الفضالي آخر أزواجها.

    مابغيرش من صباح

    أكدت أنها لم تشعر بالغيرة قط من الفنانة اللبنانية صباح، وخاصة أنها تكن لها كل الحب، لكن أخلاقها لا تشبه أخلاق صباح، فهي راضية بتقدم العمر وتجاعيد الوجه، أما صباح "عاوزة تبقى شباب 100 سنة"، وهذا لا يمكن، وأكدت أنها تحترم سنها، فمنذ أن بلغت 36 عاما أصبحت جدة للمرة الأولى، ومن بعدها رفضت تماما تقديم أدوار الحب والبطولة.

    هجومها على يوسف شاهين

    وصفت المخرج العالمي يوسف شاهين، بأنه "أسوأ مخرج في الكرة الأرضية"، وعملت معه في فيلم يحمل اسم "شيطان الصحراء" أمام الفنان عمر الشريف، وأكدت أن يوسف شاهين كان "جارها"، وفي إحدى المرات أحضرت خروف للتضحية به في عيد الأضحى، وأحدث إزعاجا كبيرا، وبعدها ذهب "شاهين" للخروف، وجعله يشرب من زجاجة "الويسكي".

     

    إعلان

    إعلان

    إعلان