• حوار- أماني كمال:" أبو العروسة يمس الأسرة المصرية.. ودعاء أبي وأمي كلمة السر.

    05:24 م الأربعاء 09 يناير 2019

     

    حوار- محمد مجدي:

    حققت الفنانة أماني كمال، من خلال دور "شيري" الذي قدمته في مسلسل أبو العروسة مع الفنان سيد رجب والفنانة سوسن بدر والفنانة رانيا فريد شوقي نجاحًا ملحوظًا.

    وقدمت قبله أدوارًا متنوعة في مسلسلات "كفر دلهاب" مع الفنان يوسف الشريف، و"طاقة نور"، مع هاني سلامة، و"اللهم إني صائم" مع مصطفى شعبان.

    كان لنا معها هذا الحوار خلال السطور التالية:

    هل توقعتِ النجاح الذي حققه مسلسل "أبوالعروسة" في جزأيه؟

    في الجزء الأول كنت متأكدة إننا بنعمل حاجة حلوة.. كان فيه سيناريو حلو ونجوم مهمين وشباب شاطرين جدًا، والحمد الله التوفيق بتاع ربنا، نجحنا وعملنا جزء تاني بعد النجاح الكبير اللي حققه الجزء الأول.

    ماذا عن ردود الأفعال التي تصلك عن المسلسل؟

    الحمد الله، المسلسل محقق نسبة مشاهدة عالية، وناس كتير بتشوفه، وعن دوري هناك تفاعل مع تفاصيل شخصية "شيري"، بشكل كبير على السوشيال ميديا، ومع كل شخصيات العمل أيضا.

    من وجهة نظرك ما هو سر نجاح مسلسل "أبو العروسة"؟

    هناك العديد من العوامل التي ساهمت في نجاح "أبوالعروسة"، منها إن العمل مكتوب بشكل رائع وبسيط، ويتناول مجموعة من الأحداث القريبة من الشارع ومناقشة عدد من المشاكل التي تعيشها الأسر المصرية في كل بيت، بالإضافة إلى بعد المسلسل عن البلطجة والعنف، وأخيرًا البطولة الجماعية التي يشارك فيها عدد من النجوم المهمين.

    كيف تكون الأجواء في كواليس العمل؟

    كواليس العمل تشبه الجو العائلي وتربطنا صداقة وعلاقة حب غير عادية، والتي تنعكس أمام الكاميرا وتظهر على الشاشة وهناك فضل كبير للمخرج كمال منصور في هذه الروح الطيبة للفريق.

    كيف كان تحضيرك للشخصية؟

    شخصية "شيري" هي شخصية قوية وواقعية، وراضية جدًا بنصيبها، وقريبة مني في الحقيقة، اجتهدت فيها جدا والحمد الله تركت بصمة عند الجمهور، وأنا بحاول أدرس أي شخصية أقدمها جيدًا، وقبل أن أبدأ في تصوير الجزء الثاني شاهدت الجزء الأول مرة ثانية لتذكر كل تفاصيل الشخصية".

     

    الجمهور لاحظ زيادة دورك في أحداث الجزء الثاني كيف حدث ذلك؟

    في الجزء الأول كان لي دور كبير الحمد الله، ولو الشخصية أخذت مساحة أكبر عن الجزء الأول هذا لأن أحداث الشخصية أصبحت أكثر في المسلسل لأننا بدأنا الجزء الثاني بزواج "شيري وشريف" بالإضافة إلى تعلق الجمهور بالشخصية.

    قدمتي فيديوهات كوميدية مؤخًرا مع الفنانة رانيا فريد شوقي خلف الكواليس فما سر صداقتكما؟

    رانيا فريد شوقي إنسانة طيبة وجدعة جدًا، وفي البداية خالص أنا حبيت شخصية "نيرة" التي تقدمها رانيا في المسلسل قبل التصوير نفس الشيء هي حبت "شيري"، وكانت بداية صداقتنا من الجزء الأول، وربطتنا صداقة قوية في الكواليس انعكست على الشاشة.

    ما الفرق بين متابعة دورك في عمل رمضاني وعمل خارج رمضان؟

    أنا من عشاق دراما رمضان، منذ فترة الطفولة وتعودنا على انتظار المسلسل في معاده، فأصبح لديّ عشق كبير في المشاركة في السباق الدرامي لرمضان الماضي، فعملي في رمضان له مذاق خاص، بالإضافة إلى أنني أحببت العمل خارج رمضان.

    ما الأهم بالنسبة لكِ الانتشار أم مساحة الدور؟

    الأهم بالنسبة لي الاختيار وليس الانتشار، ولا تهمني مساحة الدور بقدر أهمية أن يكون دورًا مؤثرًا في العمل، وأستطيع من خلاله أترك بصمة واضحة في العمل.

    ما المعايير التي تختارين دورك على أساسها؟

    أركز جدًا في اختيار الدور، وأضع خطة لدراسة الشخصية التي تعرض عليّ، وأحاول التركيز في كل تفاصيل الشخصية، حتى أستطيع تقديمها بشكل جيد وينال أعجاب الجمهور، وأبحث عن الشخصيات التي تخرج من الواقع ليصدقها الجمهور.

    هل يأخذ حلم تحقيق النجومية من وقتك على حساب أسرتك؟

    لا، خالص.. الحمد الله والدي ووالدتي وإخوتي راضيين عني، وأقضي معهم أغلب وقتي، وأنا مقتنعة تمامًا بأن النجاح الذي حققته بفضل ربنا ودعاء أبويا وأمي ليا.

    هل هناك مخرج معين ترغبين في العمل معه؟

    أطمع في العمل مع كل النجوم والمخرجين الموجودين، له مدرسته الفنية التي أستطيع أن اكتسب منها الخبرة وأتعلم منها.

    إلى أي مدى أنتِ راضية عن أعمالك؟

    الحمد الله، راضية بشكل كبير جدًا، عن خطواتي، وما زال لديّ طموحات كبيرة لم تحقق، ومتفائلة جدًا وإن شاء الله هقدر أحققها كلها.

    ماذا عن جديدك في عالم الفن الفترة المقبلة؟

    لديّ مشاريع فنية سأشارك فيها الفترة القادمة، منها فيلم سينمائي، بالإضافة لمسلسل رمضاني، سأكشف عنهما خلال ساعات

    إعلان

    إعلان