بعد وفاة سعيد عبدالغني.. تعرف على حقيقة تبرعه بـ17 مليون جنيه وسبب تأخر نقل الجثمان

10:03 م الجمعة 18 يناير 2019

كتب - بهاء حجازي:

رحل عن عالمنا صباح اليوم الجمعة، الفنان الكبير سعيد عبد الغني، عن عمر ناهز 81 عامًا، قضى منها أكثر من 45 عامًا في الفن، مقدمًا عديد من الأعمال في السينما والمسرح والتليفزيون والإذاعة، ليصبح واحد من أشهر نجوم فترة الثمانينيات والتسعينيات.

نرصد لكم في التقرير أبرز اللقطات من جنازة الفنان الراحل:

تأخر سيارة نقل الجثمان

أثناء تشييع الجثمان، ترك الفنان أحمد سعيد عبد الغني حذاءه ليلحق بأبيه، ثم لحقه عدد من المصلين لتسليمه الحذاء، ما أدى إلى تأخر سيارة نقل الجثمان بعض الوقت.

شائعات 

خبر وفاة الفنان سعيد عبد الغني لاحقته شائعات عديدة، منها وصيته بالتبرع بـ17 مليون جنيه من ثروته، وأن يُغطى جسده بالكامل حين يتوفي، وأن يُغلق باب الحجرة التي هو فيها ولا يدخل عليه أحد ولا يراه سوى أفراد أسرته، وألا تصرخ النسوة، والإسراع بدفنه في بلدته حين يموت، وعدم كتابة أية كلمة على قبره.

ونفى الدكتور أشرف زكي نقيب المھن التمثيلية شائعة الوصية، وأوضح أن الفنان الكبير سعيد عبد الغني كان في غيبوبة تامة منذ أسابيع طويلة، وأن نجله أحمد كان يتواصل مع أسرته باستمرار للاطمئنان عليه.

بكاء أحمد سعيد عبد الغني

لم يتمالك الفنان أحمد سعيد عبد الغني نفسه وهو يجلس إلى جوار نعش والده فأجهش بالبكاء، إذ كانت العلاقة التي تربط الابن بوالده علاقة تلميذ بأستاذ وصديق بصديقه، كما صرح أحمد من قبل.

غياب النجوم 

شهدت مراسم تشييع جثمان النجم سعيد عبد الغني غيابًا تامًا لنجوم الفن، إذ لم يحضر سوى عائلة الفنان الراحل، والدكتور أشرف زكي، وممثلين عن نقابة المهن التمثيلية، في مشهد متكرر في الأونة الأخيرة في وفيات النجوم الكبار. ​

إعلان

إعلان

إعلان