• قبل عرضه في الجونة.. هؤلاء رحلوا قبل مشاهدة حلمهم في تقديم أول فيلم رسوم مصري

    08:10 م الإثنين 08 يوليو 2019
    قبل عرضه في الجونة.. هؤلاء رحلوا قبل مشاهدة حلمهم في تقديم أول فيلم رسوم مصري

    الفارس والأميرة

    كتب- مصطفى حمزة:

    تقديم فيلم "الفارس والأميرة" كأول فيلم رسوم متحركة عربي طويل، حلم ظل مؤجلا لما يقارب الـ20 عاما، ومع حلول الدورة الثالثة لمهرجان الجونة السينمائي كشفت إدارته اليوم عن موعد العرض العالمي الأول للعمل خلال الدورة المقامة في سبتمبر المقبل.

    ويأتي عرض العمل بأسماء نخبة من الرموز الفنية التي داعبها حلم تقديم الحلم، وتحمست أن تكون من صناعه، منهم من رحل عن دنيانا تاركا بصمته المضيئة بالعمل، ومنهم من تمسك بقوة بشعلة الحماس حتى يخرج به إلى النور.

    وبدأ المشروع من خلال رائد الرسوم المتحركة محمد حسيب الذي تحمس لتقديمه في أواخر التسعينيات، واتفق مع الكاتب الكبير بشير الديك على كتابة السيناريو والحوار، وانتقلت مهمة الإخراج إلى الديك بعد رحيل حسيب.

    فنان الكاريكاتير مصطفى حسين والذي تحل الذكرى الخامسة لرحيله في 16 أغسطس المقبل، يعد ثالث شركاء الحلم بتقديم الفيلم، حيث رسم كافة الشخصيات التي تظهر به.

    أما الفنانة أمينة رزق صاحبة أطول مسيرة فنية بالعالم العربي، والتي رحلت عن عالمنا منذ 16 عاما، فقد كانت أول من وضع صوتها على شريط الفيلم، حيث تؤدي شخصية "فكهة_أم القراء".

    وبعد 11 عاما على رحيلها يظهر بالفيلم صوت الفنانة الراحلة إحسان القلعاوي من خلال شخصية "زوجة الحجاج"، بينما نسمع صوت الفنان محمد الدفراوي بعد 8 سنوات على رحيله من خلال شخصية "الحجاج بن يوسف".

    وفي تجسيد صوتي لشخصية ملك بلاد السند "داهر" يحمل شريط فيلم "الفارس والأميرة" صوت الفنان الفلسطيني غسان مطر الذي توفي في فبراير 2015.

    وعند مشاركته بالفيلم قدم الفنان الراحل سعيد صالح شخصية "أبوالرياح"، وهي شخصية ابتكرها كاتب الفيلم بشير الديك، ويعيد بها إلى الجمهور صوت الفنان الكبير بعد أربع سنوات من رحيله .

    "الفارس والأميرة" تأليف وإخراج بشير الديك، بطولة مدحت صالح، دنيا سمير غانم، محمد هنيدي، ماجد الكدواني، سعيد صالح، عبدالرحمن أبوزهرة، أمينة رزق، غسان مطر، عثمان عبدالمنعم، محمد الدفراوي، وفي دور الراوية جيهان الناصر.

    الفيلم يتناول قصة محمد بن القاسم الثقفي الفارس العربي، الذي حرر نساء وأطفالا عربا من أسر قراصنة المحيط الهندي وهو عمره 15 عاما، وبعدها بسنتين فتح بلاد السند كلها وأحب أميرة هندية في خلال الأحداث وتزوجها.

    إعلان

    إعلان

    إعلان