بالصور- رئيسة "المكسيك السينمائي": جمهور المهرجان يشاهد أفلام الرعب في "المقابر"

05:00 م الثلاثاء 25 سبتمبر 2018

الجونة- منى الموجي:

تصوير- علاء أحمد:

أقيم ظهر اليوم الثلاثاء، ضمن فعاليات الدورة الثانية من مهرجان الجونة السينمائي، ندوة لمناقشة أهمية المهرجانات ودورها في صناعة الفن، بحضور عدد من القائمين عليها.

وشهدت الندوة حضور "بشرى، طارق الإبياري، سيد فؤاد"، وعلى المنصة تحدث كل من المنتج نجيب عايد، سارة هوك، تينا لوك، فريدريك بوير، هيدي سويكر.

وقال نجيب عياد رئيس مهرجان قرطاج التونسي، عن الأسباب التي جعلت مهرجان قرطاج يستمر حتى الآن، قائلا إن المهرجان لا يبحث عن العروض الأولى للأفلام، لافتا إلى أن هذا الأمر يجعل المهرجان "مرتاح"، على حد قوله.

وأشار إلى أن المهرجان باع في الدورة الماضية ٢٠٠ ألف تذكرة للأفلام المعروضة، لافتا إلى ان تونس في هذا التوقيت استقبلت أكثر من ٢ مليون شخص.

قالت سارة هوك رئيسة مهرجان المكسيك السينمائي، إن دخول المهرجان هناك مجانا ومن الممكن أن يسير أي شخص على السجادة الحمراء لالتقاط الصور.

وأوضحت أن أفلام الرعب المشاركة فى المهرجان يتم عرضها في المقابر، إضافة إلى انهم يقومون بعرض الأفلام في الميادين العامة حتى يجعلوا المجتمع محبا للسينما.

وقالت تيينا لوك صانعة أفلام استونية، إن فكرة إقامة المهرجان هناك كان صعبا للغاية، نظرا لاهتمام عدد قليل جدا بصناعة الأفلام.

وأضافت خلال ندوة "أهمية المهرجانات" ضمن فعاليات الدورة الثانية من مهرجان الجونة السينمائي، إنهم يحاولون تطوير من المهرجان، ويقومون ببنائه "طوبة طوبة"، على حد قولها.

إعلان

إعلان

إعلان