حكايات برلين السينمائي 2020| بيع 272 ألف تذكرة خلال النصف الأول.. وسلمى حايك تتحدث عن أحدث أفلامها

08:01 ص الخميس 27 فبراير 2020
حكايات برلين السينمائي 2020| بيع 272 ألف تذكرة خلال النصف الأول.. وسلمى حايك تتحدث عن أحدث أفلامها

حكايات برلين السينمائي 2020

كتب - أحمد الجزار:

شهد مهرجان برلين، أمس العديد من الأحداث أبرزها، حضور النجوم سلمى حايك، وخافيير بارديم، وإيل فانينج، لحضور العرض الأول لفيلمهم الإنجليزي "طرق لم تسلك"، كما حضرت النجمة كيت بلانشيت عرض مسلسلها "عديمي الجنسية"، بينما قامت النجمة هيلين ميرين بعقد جلسة حوارية مع المواهب الشابة، وشهدت الفعاليات عرض الفيلم الألماني "ألكسندر بلاتز"، بينما أصدر المهرجان بيانًا عن أبرز لنتائج بعد انتهاء النصف الأول من أيامه.

وإليكم أبرز حكايات اليوم السابع..

صورة 1

بيع 272 ألف تذكرة.. مهرجان برلين يكشف عن نتائج النصف الأول

كشف مهرجان برلين السينمائي، عن نتائج النصف الأول من دورته الحالية، والتي تقام في الفترة من 20 فبراير، حتى 1 مارس.

وكشف تقرير للمهرجان عن بيع 272 ألف تذكرة، حتى الاَن، وذلك بزيادة 20 ألف تذكرة عن الدورة الماضية في المدة نفسها، كما ازداد الطلب على حجز التذاكر عبر الإنترنت، مقارنة أيضًا بالعام الماضي، في حين انخفضت عمليات الحجز من شبابيك التذاكر التقليدية.

وكشف المهرجان أنه سيعرض الأفلام الفائزة على الجمهور في 1 مارس.

وأوضحت تقرير المهرجان أيضا، عن وجود حالة نشاط داخل السوق الأوروبي للأفلام، بعد خمسة أيام من افتتاحه، حيث ارتفع عدد العارضين، والزوار بشكل واضح، وقد أكدت هذه الزيادة اهتمام الزوار بانشطة المهرجان الختلفة.

وقد عبرت الإدارة الجديدة للمهرجان عن سعادتها بهذه النتائج، موجهين التحية للجمهور والضيوف الدوليين الذين شاركوا في هذه الدورة.

يذكر أن، مهرجان برلين يخوض مرحلة جديدة في مشواره بداية من هذه الدورة، بعد أن استعان بإدارة جديدة، خلفًا لمدير المهرجان السابق ديتر كوسليك، الذي قاد دفة المهرجان 18 عامًا.

صورة 2

سلمى حايك: سعيدة بعودتي لمسابقة برلين بعد 24 عامًا.. وتحدثى بالإسبانية ليس تحديًا

عبرت النجمة المكسيكية سلمى حايك، عن سعادتها بالعودة إلى مسابقة مهرجان برلين بفيلم "طرق لم تُسلك"، وذلك بعد غياب 24 عامًا، منذ أن عرض لها الفيلم المكسيكي "زقاق المدق" عام 1995، والمأخوذ عن رواية تحمل الاسم نفسه للكاتب الكبير نجيب محفوظ، وذلك في المؤتمر الصحفي للفيلم الذي أقيم أمس، بحضور النجم خافيير بارديم، والنجمة إيل فانينج، والمخرجة سالي بوتر.

وقالت حايك خلال المؤتمر: "من دواعي سروري أن أمثل في فيلم بلغته الأم، وأعود به إلى مسابقة المهرجان منذ أن عرض لي الفيلم المكسيكي زقاق المدق عام 1995".

وأضافت: "أنه فيلمًا باللغة الإسبانية، أعود به إلى مسابقة برلين، وأتحدث خلاله مع خافيير بارديم بالإسبانية".

واستطردت: " تحدثي بالإسبانية لم يكن تحديًا، ولكنه كان بالنسبة لي مثل تحدث الشعر بالإسبانية".

بينما أكد خافيير بارديم أنه كان تحديًا بالنسبة له أن يتحدث الإسبانية بلهجة مكسيكية، وهذا ما جعل سلمى تضحك عليه كثيرًا.

أما المخرجة الإنجليزية سالي بوتر، فأكدت أنها استوحت قصة الفيلم من شقيقها الذي كان لديه شكل من أشكال الخرف المبكر، وإن الفيلم يعكس وجهة نظرها في الحياة.

وتدور أحداث الفيلم حول الكاتب "ليو" المصاب بالخرف، ويقضي وقتًا طويلًا في العيش داخل أماكن متخيلة من ماضيه، حيث يقيم في المكسيك مع زوجته دولوريس "سلمى حايك"، أول حيث ترك عائلته ليعيش في جزيرة يونانية، وغيرها من الأحداث التي تقلب حياته

وحياة من معه وأبرزهم ابنته الوحيدة مولي "إيل فانينج".

ويخوض الفيلم المنافسة وسط 18 فيلمًا داخل المسابقة الرسمية.

صورة 3- أوندين

بعد عرض نصف أفلام المسابقة.. فيلم ألماني يتصدر تقييم النقاد

بين 9 أفلام عرضت حتى الاَن من أفلام مسابقة المهرجان، والتي تمثل نصف أفلام المسابقة بالتمام، حيث يتنافس على جوائز المهرجان 18 فيلمًا، حصل الفيلم الألماني "أوندين"، للمخرج الشهير كريستيان بيتزولد، على أعلى تقييم بين الأفلام المعروضة.

حيث حصل على نسبة 3.1 في الاستفتاء اليومي الذي تقيمه مجلة "سكرين إنترناشيونال" العالمية، والذي يشارك فيه أبرز 7 نقاد عالميين.

الفيلم يعد العمل الخامس لبيتزولد الذي يشارك في مسابقة برلين، وسبق وحصل على العديد من الجوائز.

ويشارك في بطولة الفيلم، بولا بير، فرانز روجوفسكي، مريم زاري، يعقوب ماتشنز، آن راتي بول.

وتدور أحداثه حول أوندين تعمل مرشدة في معرض النماذج المعمارية لمباني مدينة برلين، تشرح تاريخ التطور أو التدهور المعماري الذي شهدته المدينة والمشاريع الجديدة التي نفّذت منذ توحيد شطري برلين وما يعتزم إنشاؤه مستقبلا، وهي تجيد عملها باحترافية بالغة، لكنها تعاني في علاقتها العاطفية مع "يوهانس" الذي يخبرها أنه سيتركها، وهذا ما يجعلها تفكر في الانتقام، لكنها سرعان ما تلتقي برجل آخر هو "كريستوف"، وهو غطاس محترف يعمل لحساب بعض الشركات، تقع في حبه من اللقاء الأول، وتصبح علاقتهما ملتهبة لا تخمد نيرانها قط، لكن شبح علاقتها السابقة قائم، ثم يعود يوهانس ليعلن لها أن علاقته بالمرأة الأخرى التي تركها من أجلها قد انتهت وأنه يود استئناف علاقتهما، وتتصاعد لأحداث.

بينما جاء في المركز الثاني، الفيلم الأمريكي "البقرة الأولى"، للمخرج كيلي ريتشارد، وحصل الفيلم على تقدير 2.7.

الفيلم أحداثه مبنية على رواية اسمها the half life، للمؤلف جوناثان ريموند، الذي شارك في كتابة السيناريو مع المخرجة، ويدور الفيلم حول طباخ ماهر يسافر إلى أورجن فى بورتلاند ويتعاون مع لاجئ صينى فى تأسيس بيزنس ناجح وخاص بهما، وتكون البقرة هى الملهمة لبدء البيزنس، خصوصاً أنها أول بقرة فى هذه المنطقة، والفيلم بطولة الممثل الأمريكى الشاب جون ماجارو، 36 عاماً، وبوتر وريتشارد وهيتمان.

صورة 4- هيلين ميرين

هيلين ميرين تتسلم جائزة الدب الذهبي الشرفية

تتسلم مساء اليوم في التاسعة مساءً، النجمة الإنجليزية هيلين ميرين، جائزة الدب الذهبي الشرفية، من إدارة المهرجان، نظرًا لإسهاماتها الكبيرة في صناعة الفن، وذلك بقصر المهرجانات.

وسيحضر التكريم مجموعة من الشخصيات البارزة في صناعة الفن الدوليين، إلى جانب مجموعة من وسائل الإعلام المحلية والدولية.

وسيعقب التكريم، عرض فيلم "الملكة" للمخرج ستيفن فريرس، والذي حازت عنه جائزة الأوسكار أفضل ممثلة عام 2007.

وفي سياق متصل، عقدت النجمة المكرمة جلسة نقاشية أمس مع مجموعة من المواهب الجديدة المشاركة في المهرجان، للحديث عن كواليس صناعة بعض الأعمال التي شاركت فيها، وتقديم بعض النصائح للجيل الجديد، والرد على أسئلة بعض الشباب حول أدوارها.​

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 83001

    عدد المصابين

  • 24975

    عدد المتعافين

  • 3935

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 13164937

    عدد المصابين

  • 7664951

    عدد المتعافين

  • 573498

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان