• بينهم نيسون وستيلر.. نجوم تعاون معهم رامي مالك في أدوار ثانوية وسبقهم للأوسكار

    08:18 م الإثنين 25 فبراير 2019

    كتب - مروان الطيب:

    انتصار هو الأهم، حصده النجم الأمريكي ذو الأصول المصرية رامي مالك، بفوزه بجائزة الأوسكار الأولى في مسيرته عن تجسيده المميز للرائعة الغنائية البريطاني الراحل فريدي ميركوري، في أحداث فيلم الدراما "Bohemian Rhapsody".

    هذه الجائزة وضعت مالك في مقارنة مع ألمع نجوم هوليوود، الذين تعاون معهم في عدد من الأعمال السينمائية والتليفزيونية، ولم يحصد أي منهم الأوسكار التي نالها هو بالأمس.

    أحد هؤلاء النجوم الممثل الأمريكي بن ستيلر، الذي تعاون معه مالك في سلسلة أفلام المغامرات "Night at the Museum"، والذي فاز بجائزة "إيمي" وهي الوحيدة، ونالها عن كتابته لبرنامجه الكوميدي "The Ben Stiller Show" عام 1992.

    تعاون رامي مالك أيضًا مع الممثل الأمريكي المخضرم ليام نيسون، في أحداث فيلم المغامرات والتشويق "Battleship" عام 2012.

    لم يفز ليام بأي من الجوائز العالمية مثل "جولدن جلوب" أو "أوسكار" أو حتى "بافتا" البريطانية، وذلك على الرغم من ترشحه طوال مسيرته للعديد من هذه الجوائز، والتي كان أبرزها عن دوره في "Schindler’s List" عام 1993، ورشح به للجوائز الثلاثة، لكنه لم يفز بأي منها.

    النجم الأمريكي خواكين فينيكس، ثالث هذه القائمة، وقد تعاون معه مالك في أحداث فيلم الدراما "The Master" عام 2012، ولم يفز أيضًا بأي جوائز سوى "جولدن جلوب" وحيدة لأفضل ممثل في دور كوميدي عن فيلمه "Walk the Line" عام 2005، الذي رُشح به لـ"بافتا" و"أوسكار" لم ينلهما.

    ويتعاون رامي مالك مع النجم الأمريكي روبرت داوني جونير في فيلم سينمائي جديد بعنوان "The Voyage of Doctor Dolittle"، مقررًا عرضه في يناير 2020.

    وعلى الرغم من شهرة جونير العالمية وتصنيفه كأحد أهم فناني جيله، إلا أنه لم يفز بالأوسكار قط، ورشح لها مرتين فقط عن دوره بفيلمي "Chaplin" عام 1992، و"Tropic Thunder" عام 2009، وأن فاز بجائزتي "جولدن جلوب" لأفضل ممثل في دور تليفزيوني مساعد" عن مسلسله "Ally McBeal" عام 1997، وأفضل ممثل في دور كوميدي عن فيلمه "Sherlock Holmes" عام 2009.

    وما يزيد من المقارنة بين مالك وهؤلاء النجوم الكبار أن هذا الممثل الشاب ذو الأصول المصرية استطاع في وقت قصير نسبيًا أن يخلق لنفسه مساحة مهمة في عالم هوليوود ومحافل الجوائز السينمائية.

    وأثبت رامي مالك موهبته بين ألمع النجوم، ومن بينهم النجم الإنجليزي كيفر سثرلاند، الذي تعاون معه في أحداث مسلسل "24"، ولم يرشح أو يفز بأي من الجوائز سوى "جولدن جلوب" واحدة لأفضل ممثل في مسلسل تليفزيوني. والأمر نفسه مع النجم سام نيل الذي تعاون معه مالك في أحداث مسلسل "Alcatraz" عام 2012 ولم يرشح لأي جائزة أوسكار بينما رشح لـ3 "جولدن جلوب" لم يفز بأي منها.

    إعلان

    إعلان

    إعلان