• بعد نجاح "A Star is Born".. نجوم فاجئوا جمهورهم بتجاربهم الإخراجية الأولى

    07:17 م السبت 20 أكتوبر 2018

    كتب - مروان الطيب:

    مدفوعون بخبرات اكتسبوها بعد نجاحات تمثيلية عظيمة، يتجه بعض نجوم ونجمات هوليوود إلى تجربة الإخراج، مستغلين شعبيتهم العريضة حول العالم، في إصرار على إثبات أن موهبتهم تشمل كل عناصر السينما المختلفة.

    أحد هؤلاء النجوم الذين تمكنوا من وضع بصمة إخراجية جديرة بالتقدير النجم العالمي ميل جيبسون، والذي فاجئ الجميع بإخراج تحفته السينمائية "Braveheart" وحاز عليها الأوسكار الأولى في حياته الفنية كأفضل مخرج.

    ولم يكن جيبسون الوحيد الذي حقق نجاحات في عالم الإخراج بل أيضًا النجمة أنجلينا جولي خاضت مؤخرًا عدة تجارب إخراجية ترشحت للعديد من الجوائز العالمية.

    التقرير التالي يستعرض لكم فنانون فاجئوا جمهورهم بمهاراتهم الإخراجية:

    ميل جيبسون

    أحد أبرز مخرجي هذه القائمة، وهو الممثل الاستثنائي الذي خاض عددًا كبيرًا من بطولات الأعمال السينمائية الهامة، والذي فضل في رائعته "Braveheart" العمل بطلاً ومخرجًا، فحصل على 5 جوائز أوسكار عن أفضل فيلم، وأفضل مخرج، وأفضل تصوير سينمائي، وأفضل مؤثرات صوتية، وأفضل مكياج.

    كما حاز الفيلم على إشادة النقاد وملايين الجماهير على حد سواء، وصُنف كأحد أهم الأفلام في تاريخ السينما العالمية.

    أنجلينا جولي

    بعد النجاح الكبير الذي حققته ممثلة من العيار الثقيل في هوليوود، وفوزها بأوسكار أفضل ممثلة مساعدة عن دورها بفيلم الدراما "Girl, Interrupted" عام 2000، قررت "جولي" أخيرًا خوض التجربة الإخراجية لأول مرة بفيلم الدراما والرومانسية "In the Land of Blood and Honey" عام 2011، التي ترشحت بفضله لجائزة "جولدن جلوب" لأفضل فيلم أجنبي عام 2012، ثم فيلمها الثاني "Unbroken" عام 2014، والذي ترشح لأهم ثلاث جوائز تقنية بحفل الأوسكار، لتقرر خوض التجربة مجددًا بإخراج فيلم الدراما والرومانسية "By the Sea" عام 2015، والذي شاركها بطولته زوجها السابق براد بيت، لتعلن جولي عن نفسها واحدة من أهم المخرجات في السينما العالمية.

    سيلفستر ستالون

    نجح النجم العالمي سيلفستر ستالون في وضع بصمته كأحد أهم نجوم الأكشن في فترة الثمانينات، قبل أن يقرر "سلاي" خوض تجربة الإخراج لأول مرة بفيلم الدراما "Paradise Alley" عام 1978، مرورًا بعدد من الأعمال السينمائية منها جزئي سلسلة "Rocky" الثاني والثالث عامي 1979 و1982، ثم فيلم الرومانسية والموسيقى "Staying Alive" عام 1983 بطولة النجم العالمي جون ترافولتا، والذي حاز بفضله على ترشيح بجوائز "جولدن جلوب" لأفضل أغنية عام 1984، قبل أن يقرر النجم العالمي العودة مرة أخرى لإخراج سلسلته "Rocky"؛ "Rocky" عام 1985، ونهاية بـ"Rocky Balboa" عام 2006.

    وكانت أخر أعمال سيلفستر ستالون الإخراجية هو فيلم الأكشن "The Expendables" الذي شارك في بطولته وسط نخبة كبيرة من نجوم السينما العالمية عام 2010.

    جونا هيل

    على الرغم من صغر سنه إلا أنه نجح في لفت الأنظار له ولموهبته باعتباره أحد أهم نجوم جيله.

    كانت بدايته ممثلاً في عدد من الأعمال السينمائية التجارية منها "Superbad" عام 2007، مرورًا بعدد من المشاركات الهامة منها "21 Jump Street" عام 2012، ليقرر المخرج بينيت ميلر إسناد دور البطولة إليه في فيلم "Moneyball" عام 2011، والذي شاركه بطولته النجم العالمي براد بيت، ومنحه ترشحيه الأوسكاري الأول بمسيرته، قبل أن يقرر ستيفن سبيلبرج منحه فرصة جديدة بأحداث فيلمه "The Wolf of Wall Street" 2013، والذي كانت الفترة القليلة المقبلة بعدها مناسبة لـ "هيل" الذي خاض تجربته الإخراجية الأولى في فيلم "Mid90s" الذي عُرض بعدد من المحافل السينمائية الهامة هذا العام، ونال إشادات العديد من النقاد والسينمائيين.

    برادلي كوبر

    على الرغم من كونها تجربته الإخراجية الأولى، إلا أنه تمكن من لفت الأنظار هذا العام بفيلمه الموسيقى الرومانسي "A Star is Born"، والذي عُرض لأول مرة بفعاليات الدورة الأخيرة لمهرجان فينيسيا السينمائي الدولي، وحصل على إششادات واسعة من قبل عدد من النقاد والسينمائيين.

    جريتا جيروج

    اشتهرت في بدايتها بالمشاركة بأدوار ثانوية في عدد من الأعمال السينمائية، التي لم تحقق لها النجاح الذي طمحت إليه، قبل أن تشارك في فيلم "20th Century Women" 2017 الذي تعاونت فيه مع عدد من أهم نجمات هوليوود، لتقرر بعدها العمل على أولى تجاربها الإخراجية بفيلم الدراما "Lady Bird" الذي عرض العام الماضي، وحازت بفضله على 5 ترشيحات للأوسكار أهمها جائزة أفضل سيناريو، وأفضل مخرجة، وأفضل فيلم في العام.

    جوزيف جورجون- ليفيت

    هو ممثل ومخرج ومنتج أمريكي اشتهر في بداياته بمشاركته بعدد من الأعمال التجارية الناجحة، وهو أحد أهم نجوم جيله نظرًا لموهبته التمثيلية التي لفتت الأنظار، والذي شارك في عدد من الأعمال الهامة منها فيلم "Inception" عام 2010، قبل أن يقرر خوض تجربة الإخراجية الأولى بفيلم "Don Jon" عام 2013، محققًا نجاحًا جماهيريًا ونقديًا كبيرًا يحسب لهذا النجم الشاب، الذي عاد مؤخرًا بتجربة إخراج أخرى بفيلم موسيقي جديد يحمل عنوان "Wingmen"، سيشاركه بطولته النجم العالمي تشانينج تيتام.

    كلينت إيستوود

    بنفس قدر شهرته كأحد نجوم أفلام الغرب الأمريكي صُنف إيستوود كأحد أهم المخرجين في تاريخ هوليوود بـ 4 جوائز أوسكار، نالها عن فيلمي "Unforgiven" عام 1993، الذي فاز بجائزتي أفضل مخرج وأفضل فيلم في العام، و"Million Dollar Baby" عام 2004، الذي فاز بجائزتي أفضل فيلم في العام، وأفضل مخرج.

    وأخيرًا يعود إيستوود هذا العام بفيلم جديد بعنوان "The Mule"، يعيده مجددًا إلى التعاون مع النجم العالمي برادلي كوبر، وسط توقعات بترشح الفيلم للعديد من الجوائز الهامة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان