مفتي الجمهورية يُدين حادث العريش الإرهابي.. ويطالب بالقصاص العادل

11:34 ص الجمعة 10 مارس 2017
مفتي الجمهورية يُدين حادث العريش الإرهابي.. ويطالب بالقصاص العادل

شوقي علام مفتي الجمهورية

كتب - محمود مصطفى:

أدان الدكتور شوقي علام – مفتي الجمهورية - الحادث الإرهابي الغادر الذي استهدف عددًا من ضباط الشرطة بدائرة قسم ثالث العريش، مما أدى إلى استشهاد ضابطين هما المقدم "فتحي قدري محمد أحمد أمين"، والنقيب "مهيد أحمد بهاء الدين الهواري" من قوة قطاع الأمن المركزي، وإصابة أربعة ضباط آخرين .

وأكد مفتي الجمهورية - في بيان صادر عنه اليوم الجمعة - أن الحادث الإرهابي لن يزيد الشعب المصري بكافة طوائفه إلا مزيد من القوة والتلاحم والتماسك مع قوات الجيش والشرطة في مواجهة المخططات الإرهابية الآثمة لنشر الخراب والدمار في كل مكان.

وأوضح مفتي الجمهورية، أن الإسلام بريء من هؤلاء الإرهابيين، مطالبًا قوات الأمن بالضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه الاعتداء على أمن الوطن والمواطنيين، داعياً المصريين جميعًا للتصدي للإرهاب واستئصال جذوره السرطانية من وطننا الغالي مصر .

وشدد مفتي الجمهورية، على أن دماء الشهداء الطاهرة لن تضيع هباءً، مطالبًا بالقصاص العادل من تلك الأيادي الآثمة التي ارتكبت هذه الأفعال الإرهابية الغادرة.

إعلان

إعلان

إعلان