• وزير الصناعة يبحث مع نظيره السنغافوري فرص الاستثمار المتاحة في مصر

    05:49 م الثلاثاء 08 مارس 2016
    وزير الصناعة يبحث مع نظيره السنغافوري فرص الاستثمار المتاحة في مصر

    وزير الصناعة يبحث مع نظيره السنغافوري

    كتبت - إيمان منصور:

    عقد المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، جلسة مباحثات ثنائية مع كوه بوه كون وزير التجارة والصناعة لدولة سنغافورة، حيث تناولت أهمية دعم وتعزيز التعاون الصناعي والتجاري، وكذلك الاستثمارات المشتركة بين البلدين.

    وقال "قابيل" عبر بيان للصناعة تلقى مصراوي نسخة منه اليوم الثلاثاء، إنه استعرض مع نظيره السنغافوري توسيع حجم العلاقات الاقتصادية والتجارية الحالية بين البلدين، والتي لا ترقى لمستوى العلاقات التاريخية التي تربط الجانبين.

    وأوضح أن حجم التجارة بين البلدين بلغ نحو 224.17 مليون دولار فقط خلال عام 2014، مشددًا على ضرورة العمل على زيادته خلال المرحلة المقبلة خاصة بعد الزيارة الناجحة للرئيس عبد الفتاح السيسي لسنغافورة خلال أغسطس من العام الماضي، والتي مهدت الطريق لإحداث نقلة نوعية في العلاقات الاقتصادية بين مصر وسنغافورة.

    وأضاف أن المباحثات تناولت أيضاً فرص الاستثمار المتاحة في مصر خاصة في المشروعات القومية الكبرى وعلى رأسها محور قناة السويس، ومشروع المثلث الذهبي، بالإضافة إلى مشروعات في مجالات الصناعات الهندسية، والأثاث، والجلود، والبتروكيماويات، والصناعات المغذية للسيارات.

    ودعا وزير الصناعة، الجانب السنغافوري إلى إيفاد وفد من رجال الأعمال لزيارة مصر خلال المرحلة المقبلة، للتعرف على أرض الواقع على الإمكانات التصنيعية المتوافرة في مصر وكذلك فرص الاستثمار المتاحة، خاصة وأن مصر لديها مشروعات جاهزة للتنفيذ فوراً.

    كما تم بحث الاستفادة من التجربة السنغافورية في دعم منظومة المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وكذلك إصدار التراخيص الصناعية، والتوسع في استخدام القطاع الصناعي لمصادر الطاقة الجديدة والمتجددة سواء الشمس أو الرياح.

    ومن جانبه، أكد وزير التجارة والصناعة السنغافوري، أن بلاده حريصة على تعزيز علاقاتها التجارية والاقتصادية مع مصر، باعتبارها أحد أهم الدول المحورية في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا.

    ولفت وزير التجارة والصناعة السنغافوري، إلى أن هناك فرصًا كبيرة للتعاون بين الجانبين خاصة في مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتي تستحوذ على نسبة 99 بالمئة من هيكل الاقتصاد السنغافوري.

    وأشار إلى أن المرحلة المقبلة ستشهد المزيد من التعاون بين رجال الأعمال في البلدين لدعم وتنمية العلاقات الاقتصادية المشتركة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان