هل الذي يحدث في القدس الأن اختبار أم غضب من الله تعالى؟

04:11 م الإثنين 11 ديسمبر 2017
هل الذي يحدث في القدس الأن اختبار أم غضب من الله تعالى؟

هل الذي يحدث في القدس الأن اختبار أم غضب من الله ت

كتب - أحمد الجندي:
 
قال الشيخ علي جمعة - مفتي الجمهورية السابق، وعضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف- ، إن الله سبحانه وتعالى سيريد منّا أن نتصف بالعبودية المطلقه له.
 
واعتبر جمعة، خلال حواره مع الإعلامي حسن الشاذلي، مقدم برنامج "والله أعلم"، الذي يعرض على قناة سي بي سي cbc، اليوم الأحد، قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل، يعد «بالونة اختبار» لقياس مدى اهتمام العالم بالقدس والقضية الفلسيطنية.
 
وأكد فضيلة الإمام أن توافد الناس على القدس سيثير الرعب الشديد لدى الإسرائيليين وستتأخر المخططات الصهيونية، لحين تحرير القدس، منبهًا على أن القدس خط أحمر بالنسبة لنا.
 
وعن زيارتة للمسجد الأقصى عام 2012، لكونه أسير تحت الكيان الصهيوني البائد الذي سيزول كما تنبأت كتبنا وكتبهم، مضيفًا: "كيف نترك بنتنا عند غيرنا دون زيارة"
 
وأضاف الإمام أن القدس كلها كمدينة كانت قبلة الأنبياء السابقين عبر التاريخ، فكان جميع الأنبياء يولون قبلتهم تجاه القدس.
 
ودعا المصريين سواء من المسلمين أو المسيحيين إلى الذهاب إلى القدس وملؤها، ويُصلون بالأقصى وبكنيسة القيامة، منوهًا بأن زيارة القدس الآن تُذكرنا بالمظفر السمعان والغزالي وما فعله العلماء المسلمين في الحرب الصليبية، لم يتركوا القدس أبدًا.

إعلان

إعلان

إعلان