قبل أن تبدأ في أدائها الليلة.. تعرف على كيفية صلاة النبي للتراويح

03:29 م الأربعاء 16 مايو 2018
قبل أن تبدأ في أدائها الليلة.. تعرف على كيفية صلاة النبي للتراويح

قبل أن تبدأ في أدائها الليلة.. تعرف على كيفية صلاة

كتب - هاني ضوه:


ليالي رمضان مليئة بالنفحات والبركات التي يحرص الكثير على الفوز بها بإحيائها بالطاعات وذكر الله فيها، ومن بين تلك الطاعات صلاة التراويح، وهي سنة مؤكدة عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم، فقد كان يحرص عليها في جماعة، ثم أمر المسلمين بصلاتها فرادى.

وصلاة التراويح سُنّة سنّها رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقد دلت الأحاديث النبوية الشريفة على أن النبي صلى الله عليه وسلم ما كان يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة، وقد سأل أبو سلمة السيدة عائشة - رضي الله عنها: كيف كانت صلاة رسول الله في رمضان؟ قالت: "ما كان يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة، يصلي أربعًا فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي أربعًا فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي ثلاثًا".

وقالت السيدة عائشة رضي الله عنها: فقلت: يا رسول الله، أتنام قبل أن توتر؟ فقال: "يا عائشة، إن عيني تنامان ولا ينام قلبي". رواه الإمامان البخاري ومسلم في صحيحيهما والإمام الترمذي في "الشمائل المحمدية".

والمعتمد في فتوى دار الإفتاء المصرية أن الأمر في صلاة التراويح على السعة وكلٌ حسب مقدرته، وأوضحت في فتوى لها عن صلاة التراويح أن من قالوا بأن عدد ركعات التراويح 11 ركعة تمسكوا بفعل الرسول الله صلى الله عليه وسلم، ففي الصحيحين عن عائشة رضى الله تعالى عنها: "ما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يزيد فى رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة منها الوتر"، مبينة أن جمهور الشافعية والحنفية وأحمد بن حنبل ذهبوا إلى أنها عشرون ركعة غير الوتر، واحتجوا بما رواه البيهقي وغيره بالإسناد الصحيح عن السائب بن يزيد الصحابي رضي الله عنه قال: "كانوا يقومون على عهد عمر بن الخطاب رضي الله عنه في شهر رمضان بعشرين ركعة " .

ولا حرج في الزيادة على ذلك؛ لأن النبي صلى الله عليه وآله وسلم لم يحدد في صلاة الليل شيئًا، بل لما سئل عن صلاة الليل قال: "مثنى مثنى، فإذا خشي أحدكم الصبح صلى ركعة واحدة توتر له ما قد صلى"، ولم يحدد إحدى عشرة ركعة ولا غيرها، فدل على التوسعة في صلاة الليل في رمضان وغيره.

إعلان

إعلان

إعلان