"فيسبوك" تعلن الحرب على الإعلانات والأخبار الوهمية

11:31 ص الخميس 14 سبتمبر 2017
"فيسبوك" تعلن الحرب على الإعلانات والأخبار الوهمية

وكالات

أعلنت شركة فيس بوك، أمس الأربعاء، إنها ستضع قواعد أكثر صرامة لمن يعملون على كسب المال من الإعلانات على شبكتها الاجتماعية، استجابة لانتقادات لها بأنها تسهل الطريق كثيرًا على ناشري الأخبار الوهمية والعناوين المثيرة للتكسب.

وقال كارولين إيفرسون، نائب الرئيس الأول لحلول التسويق العالمية، في منشور، إن أكبر شبكة اجتماعية في العالم ستطلق معايير جديدة لتوفير إرشادات أكثر وضوحًا بشأن الناشرين المؤهلين لكسب المال على فيس بوك وما هو المحتوى الذي يمكنهم كسب المال منه.

وتستحوذ فيس بوك مع جوجل على نحو 40% من الإعلانات عبر الإنترنت، وهو ما تتوقع شركة زينيث Zenith الاستشارية أن ينمو بنسبة 13% ليصل إلى 205 مليارات دولار هذا العام، لتتفوق بذلك على إعلانات التلفزيون كأكبر قناة للشركات لتوزيع منتجاتها على المستهلكين.

وتواجه فيس بوك انتقادات من المسوقين بأن الإعلانات الرقمية الموزعة على أكثر من 2 مليار مستخدم نشط شهريًا لا تصل إلى الجمهور المستهدف، ولا يجري تتبعها على نحو كافٍ، وفي بعض الحالات كانت توضع مع محتوى يضر بسمعة العلامات التجارية التي يُروَّج لها.

وتعتزم فيس بوك زيادة مراقبة خطاب الكراهية، مضيفةً 3000 مراجع للمحتوى إلى ما يقرب من ضعف حجم فريقها الحالي. وقال مسئولون بالشركة "ليس هناك على الإطلاق أي مكان على فيس بوك لخطاب الكراهية أو المحتوى الذي يشجع العنف أو الإرهاب".

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان