اكتشاف مفاجأة داخل تابوت الإسكندرية

12:47 م الخميس 19 يوليو 2018
اكتشاف مفاجأة داخل تابوت الإسكندرية

تابوت الإسكندرية

الإسكندرية – محمد البدرى:

عثرت اللجنة الأثرية المشكلة لفتح التابوت الضخم الذي عثر عليه أسفل عقار بمنطقة سيدي جابر بالإسكندرية، على مفاجأة وذلك بعد إزاحة غطاء التابوت بشكل كامل.

وكشف مصدر مسؤول من العاملين بالموقع لـ"مصراوى" إنه جرى العثور على مادة سائلة حمراء اللون غير معلومة تغمر محتويات الصندوق من الداخل وتخفي كامل محتوياته.

وأشار المصدر، إلى أن خبراء الآثار فوجئوا عند فتح الغطاء بالكامل بمادة حمراء تنبعث منها روائح مميزة نفاذة.

وأوضح أن اكتشاف السائل الذي يشبه لون الدم أمر غير طبيعي ولم يحدث في اكتشافات مشابهة؛ لافتا إلى أنه جار سحب تلك المادة داخل خزانات، تمهيدا لفحصها داخل معامل كيمائية مختصة.

وواصلت لجنة من وزارة الآثار برئاسة الدكتور مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، إجراءات فحص محتويات التابوت المكتشف والموقع المحيط به.

ومنعت اللجنة الصحفيين والإعلاميين من حضور الحدث الذي يلقى اهتماما عالميا، فيما فرضت حراسة مشددة من الشرطة العسكرية على موقع التابوت.

وعثر مطلع يوليو الجاري على تابوت أثري يرجع للعصر البطلمي، أثناء أعمال حفر على عمق 5 أمتار من سطح الأرض، يتراوح وزنه بين 25 إلى 30 طنا.

إعلان

إعلان

إعلان