• هاجمت البشر والحيوانات.. سر حشرة غريبة أثارت الرعب في المنصورة؟

    09:04 ص الأربعاء 11 يوليو 2018

    الدقهلية - رامي القناوي:

    داخل قطعة أرض فضاء لا تتجاوز مساحتها الأمتار جمع أحد أبناء قرية "كفر الوسية" أكوامًا كبيرة من التبن والبرسيم، الذي يستخدمه علفًا للماشية بحظيرته التي تضم عددًا لابأس به من رؤس الماشية. هذه الأكوام مؤخرًا باتت مركز تجمع وانطلاق أسراب من الحشرات الغريبة التي أثارت الرعب بأسلوب تجمعها وسلوكها داخل القرية التابعة لمركز المنصورة.

    "التصق سرب الحشرات هذا بأجساد الماشية والمواطنين، والهلع ساد كل مكان لوحظت فيه هذه الكائنات"، يقول أهالي القرية ومنهم "محمد عبدالله"، الذي أوضح "منعرفش الحشرة دي جت منين ولا هي إيه بس هاجمت بهايمنا".

    وقد رفعت مديرية الشؤون الصحية والبيطرية في المحافظة حالة الطوارئ، صباح الإثنين، مع انتشار هذه الحشرات التي أفادت شهود عيان بأن التصاقها بأجساد الماشية خلفت بعض الجروح في أجسادها.

    ويقول عبدالرافع عياد، من أهالي القرية: "قريتنا تحولت إلى مستعمرة لتلك الحشرة.. عايشين في رعب".

    وفي محاولات فردية لمواجهة هذه الظاهرة، أشعل الأهالي النيران ببعض أكوام التبن، التي كانت مركزا لانطلاق وظهور هذه الحشرة، إلا أن هذا الحل لن يمنعها تمامًا، كما يؤكد خبراء.

    "ويقول إبراهيم أبو النيل، رئيس الوحدة المحلية لقرية شها -إحدى القرى التي انتشرت بها الحشرة الغريبة - إنها سوداء صغيرة الحجم ظهرت في قطعة أرض زراعية شوّن بها (دريس)، مرجحًا أن تكون نسب الرطوبة العالية سببًا في انتشارها.

    وبينما صرح الدكتور سعد مكي وكيل وزارة الصحة بأن الحشرة الغريبة من نوع "القراة" أو ما يعرف بـ"قمل الحيوانات"، بيّن الفحص أنها من نوع "الدبا"، وهي يرقات صغيرة لحشرة الجراد.

    وقال مكي إن فريقًا من قسم الملاريا بالإدارة الصحية في المنصورة والجمعية الزراعية بالنزهه انتقل إلى القرية، وأجريت عمليات رش تجمعات الأعلاف ومحيط المنازل وحظائر الماشية.

    وأوضح أن يرقات "الدبا" هي أصغر مرحلة في حياة الجراد بعد خروجه من البيض، وأن تواجدها كان بسبب وجود مخلفات زراعية وتبن وعلف حيوانات بكثرة في منطقة زراعية مجاورة للمنازل ما أدى الى انتشارها.

    وطمأن وكيل الصحة المواطنين مشيرًا إلى أن الحشرة لا تنقل أي أمراض للإنسان، وأنه تم اتخاذ الإجراءات الوقائية لمكافحتها، ورش البؤر المصابة بالتنسيق مع الطب البيطري، بالإضافة إلى توعية الأهالي بكيفية مواجهتها.

    وفى السياق، أكد الدكتور عبدالمنعم المنجي وكيل مديرية الطب البيطري بالدقهلية، أنه فور تلقي البلاغ انتقل فريق من المديرية إلى القرية، وأجري مسح شامل لكافة الحيوانات ومنحها التحصينات اللازمة، خاصة وأن تلك الحشرة تلتصق بشعر الحيوانات.​

    إعلان

    إعلان

    إعلان