رفض والده الارتباط بها.. الإعدام شنقا لربة منزل قتلت طفلا بالشرقية

02:10 م الأحد 14 يناير 2018
رفض والده الارتباط بها.. الإعدام شنقا لربة منزل قتلت طفلا بالشرقية

الشرقية – فاطمة الديب:

صدقت محكمة جنايات الزقازيق بمحافظة الشرقية، اليوم الأحد، برئاسة المستشار أحمد محمد الشهاوي، رئيس المحكمة، على قرار مفتي الديار المصرية، بالإعدام شنقًا بحق ربة منزل، على خلفية اتهامها بقتل طفل كانت على علاقة عاطفية مع والده بدائرة مركز فاقوس.

تعود أحداث القضية رقم 12724 جنايات فاقوس لسنة 2016، ليوم 6 فبراير 2016، عندما تلقى اللواء رضا طبلية، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغًا لمركز شرطة فاقوس من المدعو "أحمد. ع" 39 سنة، فلاح، باختفاء نجله "السيد" البالغ من عمره 3 سنوات، أثناء لعبه أمام منزلهم بدائرة المركز، قبل العثور على جثة الطفل غارقة في أحد مصارف المدينة.

وتبين من التحريات الجنائية، أن وراء ارتكاب الواقعة "علية. ع. ع" 38 سنة، ربة منزل، مُقيمة بدائرة المركز، حيث تبين أنها قريبة والد الطفل، وكانت تربطهما علاقة عاطفية، إلا أن والد الطفل لم يكن يرغب في استمرار تلك العلاقة، فما كان منها إلا أن هددته وأقدمت على التخلص من حياة نجله.

تم ضبط المتهمة، وبمواجهتها اعترفت بجريمتها، وبالعرض على النيابة العامة قررت إحالتها محبوسة إلى محكمة جنايات الزقازيق.

إعلان

إعلان

إعلان