علاقة عاطفية تكشف ملابسات الهجوم المسلح على بطل إفريقيا في المصارعة

08:22 م السبت 13 يناير 2018

الدقهلية - رامي القناوي:

أجرت نيابة مركز دكرنس في محافظة الدقهلية، اليوم السبت، تحقيقاتها في واقعة الهجوم المسلح على اللاعب عبد اللطيف محمد منيع بطل مصر وإفريقيا في المصارعة الرومانية، إذ كشفت اعترافات المتهم الرئيسي في الواقعة عن علاقة عاطفية كانت الدافع وراء ارتكاب الجريمة، التي حرمت المجني عليه فرصته في المشاركة ببطولة إفريقيا المرتقبة.

قال المتهم "أحمد. ا" 20 سنة، مقيم بدكرنس، إن فتاة كان تربطه بها علاقة عاطفية تركته لأجل اللاعب الذي دخلت معه في علاقة ارتباط ما دفعه للانتقام من المجني عليه. وأضاف: "اعترفت لي صراحة بحبها له فترصدته وانتظرت عودته من مرانه مساء الخميس الماضي، واستعنت بأصدقاء لي ضربوه بعصا غليظة فيما تعديت أنا عليه بمطواة" أحدثت إصابته الواردة بنص التحقيقات.

قررت النيابة حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، وطلب تحريات المباحث حول الواقعة وظروفها وملابستها، وسرعة ضبط المتهمين الهاربين.

من جهته، عبر اللاعب المصاب عن حزنه الشديد جراء ما تعرض له، مشيرًا إلى أن إصابته ستحرمه من المشاركة في بطولة إفريقيا، المقررة في 7 فبراير المقبل.

وقال اللاعب، في تصريحات لـ"مصراوي": "كنت أتجهز للمشاركة في البطولة منذ قرابة التسعة أشهر، وهذه الإصابة ستحرمني من المشاركة فى أي بطولة خلال العام الجاري".

وعن الحادث، قال اللاعب: "كنت عائدًا من مراني وفوجئت بأشخاص لا أعرفهم يتربصون بي واعتدوا علي بالضرب بواسطة سكين كان يحملها أحدهم محاولاً قتلي، وحينما أبعدت السكين عن رأسي أصيبت يدي ما تسبب في قطع بأوتارها"، مضيفًا: "لم أكن أعلم أن من ارتبطت بها على علاقة بشخص آخر".

كان مدير الأمن اللواء أيمن الملاح تلقى إخطارًا من مأمور مركز شرطة دكرنس بورود بلاغ من والد اللاعب عبد اللطيف محمد منيع، لاعب منتخب مصر وبطل إفريقيا للمصارعة الرومانية ثلاث مرات متتالية، بتعدي مجهولين على نجله أثناء عودته من مرانه بدكرنس.

ونقل اللاعب إلى المستشفى، حيث تأكدت إصابته بقطع في أوتار أصبعي السبابة والوسطى باليد اليسرى، وأجريت له جراحة لإنقاذ حالته.​

إعلان

الأخبار المتعلقة

إعلان

إعلان